العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
فهرست کتاب‌‌ لیست کتاب‌ها
  1. النوران الزهراء والحوراء
  2. الأقوال المختارة في احکام الصلاة سنة 1436هـ
  3. الکافي في اصول الفقه سنة 1436هـ
  4. في رحاب الخير
  5. الغضب والحلم
  6. إیقاظ النائم في رؤیة الامام القائم
  7. الضيافة الإلهيّة وعلم الامام
  8. البداء بين الحقيقة والافتراء
  9. سيماء الرسول الأعظم محمّد (ص) في القرآن الكريم
  10. لمعة من النورین الامام الرضا (ع) والسیدة المعصومة(س)
  11. الدوّحة العلوية في المسائل الافريقيّة
  12. نور الآفاق في معرفة الأرزاق
  13. الوهابية بين المطرقة والسندانه
  14. حلاوة الشهد وأوراق المجدفي فضيلة ليالي القدر
  15. الوليتان التكوينية والتشريعية ماذا تعرف عنها؟
  16. الصّارم البتّار في معرفة النور و النار
  17. بريق السعادة في معرفة الغيب والشهادة
  18. الشخصية النبوية على ضوء القرآن
  19. الزهراء(س) زينة العرش الإلهي
  20. مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
  21. نور العلم والعلم نور
  22. نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل
  23. دروس الیقین فی معرفة أصول الدین
  24. في رحاب اولى الألباب
  25. الله الصمد في فقد الولد
  26. في رواق الاُسوة والقدوة
  27. العلم الإلهامي بنظرة جديدة
  28. أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم
  29. الانسان على ضوء القرآن
  30. إجمال الكلام في النّوم والمنام
  31. العصمة بنظرة جديدة
  32. الشباب عماد البلاد
  33. الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين
  34. النور الباهر بين الخطباء والمنابر
  35. التوبة والتائبون علی ضوء القرآن والسنّة
  36. القصاص علی ضوء القرآن والسّنة الجزء الثاني
  37. القصاص على ضوء القرآن والسنّة الجزء الثالث
  38. القول الرشید فی الإجتهاد و التقلید 2
  39. القول الرشيد في الاجتهاد والتقليد 1
  40. القصاص على ضوء القرآن والسنّة الجزء الاول
  41. الأقوال المختارة في أحكام الطهارة الجزء الأوّل
  42. أحكام السرقة على ضوء القرآن والسنّة
  43. الهدى والضلال على ضوء الثقلين
  44. في رحاب حديث الثقلين
  45. المأمول في تكريم ذرية الرسول 9
  46. عصمة الحوراء زينب 3
  47. عقائد المؤمنين
  48. النفحات القدسيّة في تراجم أعلام الكاظميّة المقدّسة
  49. قبس من أدب الأولاد على ضوء المذهب الإمامي
  50. حقيقة الأدب على ضوء المذهب
  51. تربية الاُسرة على ضوء القرآن والعترة
  52. اليقظة الإنسانية في المفاهيم الإسلامية
  53. هذه هی البرائة
  54. من لطائف الحجّ والزيارة
  55. مختصر دليل الحاجّ
  56. حول دائرة المعارف والموسوعة الفقهية
  57. رفض المساومة في نشيد المقاومة
  58. لمحات قراءة في الشعر والشعراء على ضوء القرآن والعترة :
  59. لماذا الشهور القمرية ؟
  60. فنّ الخطابة في سطور
  61. ماذا تعرف عن العلوم الغريبة
  62. منهل الفوائد في تتمّة الرافد
  63. سهام في نحر الوهّابية
  64. السيف الموعود في نحراليهود
  65. لمعة من الأفكار في الجبر والاختيار
  66. ماذا تعرف عن الغلوّ والغلاة ؟
  67. الروضة البهيّة في شؤون حوزة قم العلميّة
  68. النجوم المتناثرة
  69. شهد الأرواح
  70. المفاهيم الإسلامية في اُصول الدين والأخلاق
  71. مختصر دليل الحاجّ
  72. الشهيد عقل التاريخ المفكّر
  73. الأثر الخالد في الولد والوالد
  74. الجنسان الرجل والمرأة في الميزان
  75. الشاهد والمشهود
  76. محاضرات في علم الأخلاق القسم الثاني
  77. مقتل الإمام الحسين 7
  78. من ملكوت النهضة الحسينيّة
  79. في ظلال زيارة الجامعة
  80. محاضرات في علم الأخلاق
  81. دروس في علم الأخلاق
  82. كلمة التقوى في القرآن الكريم
  83. بيوتات الكاظميّة المقدّسة
  84. على أبواب شهر رمضان المبارک
  85. من وحي التربية والتعليم
  86. حبّ الله نماذج وصور
  87. الذكر الإلهي في المفهوم الإسلامي
  88. السؤال والذكر في رحاب القرآن والعترة
  89. شهر رمضان ربيع القرآن
  90. فاطمة الزهراء مشكاة الأنوار
  91. منية الأشراف في كتاب الإنصاف
  92. العين الساهرة في الآيات الباهرة
  93. عيد الغدير بين الثبوت والإثبات
  94. بهجة الخواصّ من هدى سورة الإخلاص
  95. من نسيم المبعث النبويّ
  96. ويسألونک عن الأسماء الحسنى
  97. النبوغ وسرّ النجاح في الحياة
  98. السؤال والذكر في رحاب القرآن والعترة
  99. نسيم الأسحار في ترجمة سليل الأطهار
  100. لمحة من حياة الإمام القائد لمحة من حياة السيّد روح الله الخميني ومقتطفات من أفكاره وثورته الإسلاميّة
  101. قبسات من حياة سيّدنا الاُستاذ آية الله العظمى السيّد شهاب الدين المرعشي النجفي «قدّس سرّه الشريف »
  102. طلوع البدرين في ترجمة العلمين الشيخ الأعظم الأنصاري والسيّد الأمام الخميني 0
  103. رسالة من حياتي
  104. الكوكب السماوي مقدّمة ترجمة الشيخ العوّامي
  105. الكوكب الدرّي في حياة السيّد العلوي 1
  106. الشاكري كما عرفته
  107. كيف أكون موفّقآ في الحياة ؟
  108. معالم الصديق والصداقة في رحاب أحاديث أهل البيت
  109. رياض العارفين في زيارة الأربعين
  110. أسرار الحج والزيارة
  111. القرآن الكريم في ميزان الثقلين
  112. الشيطان على ضوء القرآن
  113. الاُنس بالله
  114. الإخلاص في الحجّ
  115. المؤمن مرآة المؤمن
  116. الياقوت الثمين في بيعة العاشقين
  117. حقيقة القلوب في القرآن الكريم
  118. فضيلة العلم والعلماء
  119. سرّ الخليقة وفلسفة الحياة
  120. السرّ في آية الاعتصام
  121. الأنفاس القدسيّة في أسرار الزيارة الرضويّة
  122. الإمام المهدي عجل الله تعالی فرجه الشریف وطول العمر في نظرة جديدة
  123. أثار الصلوات في رحاب الروايات
  124. رسالة أهل البيت علیهم السلام سفينة النجاة
  125. الأنوار القدسيّة نبذة من سيرة المعصومين
  126. السيرة النبوية في السطور العلوية
  127. إشراقات نبويّة قراءة موجزة عن أدب الرسول الأعظم محمّد ص
  128. زينب الكبرى (سلام الله علیها) زينة اللوح المحفوظ
  129. الإمام الحسين (علیه السلام) في عرش الله
  130. رسالة فاطمة الزهراء ليلة القدر
  131. رسالة علي المرتضى (علیه السلام) نقطة باء البسملة
  132. الدرّ الثمين في عظمة أمير المؤمنين - علیه السلام
  133. وميض من قبسات الحقّ
  134. البارقة الحيدريّة في الأسرار العلويّة
  135. رسالة جلوة من ولاية أهل البيت
  136. هذه هي الولاية
  137. رسالتنا
  138. دور الأخلاق المحمّدية في تحكيم مباني الوحدة الإسلاميّة
  139. أخلاق الطبيب في الإسلام
  140. خصائص القائد الإسلامي في القرآن الكريم
  141. طالب العلم والسيرة الأخلاقية
  142. في رحاب وليد الكعبة
  143. التقيّة في رحاب العَلَمَين الشيخ الأعظم الأنصاري والسيّد الإمام الخميني
  144. زبدة الأفكار في طهارة أو نجاسة الكفّار
  145. طالب العلم و السیرة الأخلاقیّة
  146. فاطمة الزهراء سلام الله علیها سرّ الوجود

باقة زهور من أخلاقه 113

باقة زهور من أخلاقه

 

قال الله تعالى في كتابه الكريم : (وَإنَّکَ لَعَلى خُـلُقٍ عَـظِيمٍ )[1] .

 

إنّما بعث النبيّ الأعظم خاتم المرسلين محمّدآ  9، ليتمّم بسلوكه وأقواله وأعماله مكارمَ الأخلاق . وهذه سيرة الأنبياء والأوصياء.

والعلماء ورثة الأنبياء في نشر الفضائل ، وحكومة المثل العليا بين الناس . فهم من بعد الأنبياء والأوصياء، القدوة الصالحة والاُسوة الحسنة للمجتمع الإنساني .

بهم يضرب المثل في الأخلاق الحسنة والصفات الحميدة والسجايا الطيّبة ، وعلى رأسها التقوى والورع عن محارم الله سبحانه وتعالى .

ومن اُولئک العلماء الصالحين المتّقين سيّدنا الاُستاذ  1، فكان يضرب به المثل في تواضعه وزهده وورعه وتقواه .

عالم عامل ، وما أمر الناس بشيء إلّا وائتمر به أوّلا، وما نهاهم إلّا وانتهى عنه أوّلا.

في أيّام شيخوخته ، رأيته كثيرآ عندما كان يدخل الحرم الشريف للدرس أو الصلاة . إذا رأى شبح النساء من بعيد كان يرفع عباءته على وجهه ؛ لكي لا تقع منه نظرة واحدة على امرأة اجنبيّة . رأيت ذلک منه على نحو الملكة الراسخة .

كان لا يتكلّم إلّا بما فيه رضا الله سبحانه ، وفي يوم خلوته رأيته يناجي ربّه
كأنّه يراه من قُرب ، لا يمكن وصفه .

كفاني شاهدآ على ورعه وزهده وتقواه ما جاء في وصيّته الاُولى ، قائلا :

«واُوصيه بصلة الرحم ، سيّما إخوته وأخواته ، وبالبرّ في حقّهم ، فإنّي لم أترک لهم بعدي شيئآ من زخارف الدنيا، وكلّ ما وصل إلى يدي صرفتها في المحاويج سيّما أهل العلم ، حتّى النذورات الخاصّة بي ، وسأخرج من الدنيا ولم أدع من حطام الدنيا للورثة قطميرآ، ووكلت أمرهم إلى ربّي الكريم ، وأبقيت لهم الذكر الجميل والثناء العاطر، مع أنّي لو كنت بصدد إيراث المال لهم لبقيت الأكرار والملايين ، لمكاني بين الناس وشدّة وثوقهم بي ، فاعتبروا يا اُولي الأبصار».

وقال  :

«واُوصيه أن يدفن معي الخمرة (السجّادة ) التي صلّيت عليها سبعين سنة صلاة الليل ».

أي كان عمره ثلاثة عشرة سنة وهو يصلّي صلاة الليل ، عسى أن يبعثه ربّه مقامآ محمودآ.

وقال  :

«واُوصيه أن يدفن معي السبحة التربتيّة التي استغفرت بعددها في الأسحار».

كان  1 يحدّثنا عن الأخلاق والعرفان . أذكر يومآ تحدّث عن الحسدّ فقال : الحسد في بداية الأمر كالنقطة السوداء في قلب الحسود، فإن لم يعالج الحسود نفسه بالأساليب التي ذكرها علماء الأخلاق ، كأن يدعو الله جلّ جلاله أن يزيلها منه ، ويفكّر في ذلک ، بأنّه لماذا يريد إزالة النعمة من أخيه ، فإنّ الله
هو المعطي وهو المانع ، هو النافع وهو الضارّ، فيطلب النعمة من ربّه ، كما أنعم الله على محسوده ، ومن ثمّ يعالج نفسه ، فإنّ بذرة الحسد لولا علاجها وإماتتها في النطفة ، فإنّها تنمو، وتكون تلک البذرة في يوم شجرة ظلماء تأخذ تمام وجود الإنسان .

ثمّ قال : كان والدي يحضر درس المحقّق الآخوند صاحب الكفاية ، وكنت اُرافقه في الطريق ، وكان يرى شخصآ ممّن تلبّس بزيّ أهل العلم ، وما كان يراه والدي إلّا ويدعو عليه قائلا: اللهمّ اخذله في الدنيا والآخرة ، وسمعت ذلک منه مرارآ. فسألته يومآ عن سبب ذلک ، فقال والدى : هذا الذي تراه كان يحضر مع شيخ آخر من بلدته درس الآخوند، وكان الاُستاذ يمدح صاحبه بالذكاء والفطنة ، وإذا به اشتعلت فتيلة الحسد في وجود هذا الشيخ ، وفي يوم ابتلي صاحبه بالزكام ، وكنت عنده لعيادته فدخل هذا الشيخ وقال له : عندي دواءک ، فجاءه بمسحوق ووضعه فى إناء وناوله ، وبعد سويعة أخذ المسكين يتقيّأ، وتغيّر لونه ، وبعد ساعات ارتحل إلى جوار ربّه ، وعلمنا أنّه سقاه السمّ ، وذلک من شدّة حسده ، وقد أيتم أربعة أطفال من حنان الأب . وهكذا يفعل الحسد بأهله ، ويأكل الإيمان كما تأكل النار الحطب .

وقال  1: إنّ الشيخ هادي من علماء النجف الأشرف قد كُفّر وضرب بعصا الكفر نتيجة الحسد لا غير. فإنّه كان عالمآ فاضلا لم يكتب إلّا الصواب ، ولم أجد في كتاباته ما يدلّ على الكفر والزندقة ، وإنّما كان منشأ القول بتكفيره أنّه زار الميرزا حبيب في أيّامه الأخيرة ، وكان شيخان في الباب ، فجيء بالشاي وشربه الشيخ هادي ، وأتى الخادم ورفع الاستكان ، وحين الخروج من الغرفة التقى بالشيخين ـلعنة الله عليهماـ فقالا له : الميرزا يقول : طهّروا الاستكان فإنّه
قد شرب منه الكافر. وسرعان ما انتشر هذا الخبر، وارتحل الميرزا بعد ثلاثة أيّام ولم يُسئل عن حقيقة الحال ، ولكن ثبت أنّهما قالا ذلک من عند أنفسهما حسدآ بالشيخ هادي . ولكن بقي تكفير الشيخ على ألسنة العوام ، ممّا آل الأمر إلى تشكيل مجلس في الصحن الشريف حضره علماء النجف ، وصعد المنبر أشهر خطباء النجف ، وبعد تعظيم مقام الشيخ هادي ورفع التهمة عنه ، شرب الشيخ من إناء قليلا من الماء، ثمّ شرب كبار علماء النجف من سؤره ، لكي يثبتوا للناس إيمان الشيخ وطهارته ، ولكن ما زال العوام كانوا يكفّرونه . ومات الشيخان الحسودان الظالمان بذلّة ، بعد أن قضيا من عمرهما النحس أيّامآ عاشاها بالذلّة والفقر، ومأواهما جهنّم وبئس المصير.




[1] ()  القلم (68): 4.