العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
فهرست کتاب‌‌ لیست کتاب‌ها
■ تقديم الحسينية النجفية ٣
■ الإهداء ٧
■ المقدّمة ٩
■ الفصل الأوّل
■ الفصل الثاني
■ الفصل الثالث
■ الفصل الرابع
■ الفصل الخامس
■ الفصل السادس
■ الفصل السابع
عوامل ديمومة الزواج الناجح ٢٥١
لقطتان من البيت العلوي الفاطمي ٢٧٢
■ الفصل الثامن
■ الفصل التاسع
■ الفصل العاشر
■ الفصل الحادي عشر
■ مصادر للبحث ٣٥٥
  1. النوران الزهراء والحوراء
  2. الأقوال المختارة في احکام الصلاة سنة 1436هـ
  3. الکافي في اصول الفقه سنة 1436هـ
  4. في رحاب الخير
  5. الغضب والحلم
  6. إیقاظ النائم في رؤیة الامام القائم
  7. الضيافة الإلهيّة وعلم الامام
  8. البداء بين الحقيقة والافتراء
  9. سيماء الرسول الأعظم محمّد (ص) في القرآن الكريم
  10. لمعة من النورین الامام الرضا (ع) والسیدة المعصومة(س)
  11. الدوّحة العلوية في المسائل الافريقيّة
  12. نور الآفاق في معرفة الأرزاق
  13. الوهابية بين المطرقة والسندانه
  14. حلاوة الشهد وأوراق المجدفي فضيلة ليالي القدر
  15. الوليتان التكوينية والتشريعية ماذا تعرف عنها؟
  16. الصّارم البتّار في معرفة النور و النار
  17. بريق السعادة في معرفة الغيب والشهادة
  18. الشخصية النبوية على ضوء القرآن
  19. الزهراء(س) زينة العرش الإلهي
  20. مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
  21. نور العلم والعلم نور
  22. نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل
  23. دروس الیقین فی معرفة أصول الدین
  24. في رحاب اولى الألباب
  25. الله الصمد في فقد الولد
  26. في رواق الاُسوة والقدوة
  27. العلم الإلهامي بنظرة جديدة
  28. أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم
  29. الانسان على ضوء القرآن
  30. إجمال الكلام في النّوم والمنام
  31. العصمة بنظرة جديدة
  32. الشباب عماد البلاد
  33. الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين
  34. النور الباهر بين الخطباء والمنابر
  35. التوبة والتائبون علی ضوء القرآن والسنّة
  36. القصاص علی ضوء القرآن والسّنة الجزء الثاني
  37. القصاص على ضوء القرآن والسنّة الجزء الثالث
  38. القول الرشید فی الإجتهاد و التقلید 2
  39. القول الرشيد في الاجتهاد والتقليد 1
  40. القصاص على ضوء القرآن والسنّة الجزء الاول
  41. الأقوال المختارة في أحكام الطهارة الجزء الأوّل
  42. أحكام السرقة على ضوء القرآن والسنّة
  43. الهدى والضلال على ضوء الثقلين
  44. في رحاب حديث الثقلين
  45. المأمول في تكريم ذرية الرسول 9
  46. عصمة الحوراء زينب 3
  47. عقائد المؤمنين
  48. النفحات القدسيّة في تراجم أعلام الكاظميّة المقدّسة
  49. قبس من أدب الأولاد على ضوء المذهب الإمامي
  50. حقيقة الأدب على ضوء المذهب
  51. تربية الاُسرة على ضوء القرآن والعترة
  52. اليقظة الإنسانية في المفاهيم الإسلامية
  53. هذه هی البرائة
  54. من لطائف الحجّ والزيارة
  55. مختصر دليل الحاجّ
  56. حول دائرة المعارف والموسوعة الفقهية
  57. رفض المساومة في نشيد المقاومة
  58. لمحات قراءة في الشعر والشعراء على ضوء القرآن والعترة :
  59. لماذا الشهور القمرية ؟
  60. فنّ الخطابة في سطور
  61. ماذا تعرف عن العلوم الغريبة
  62. منهل الفوائد في تتمّة الرافد
  63. سهام في نحر الوهّابية
  64. السيف الموعود في نحراليهود
  65. لمعة من الأفكار في الجبر والاختيار
  66. ماذا تعرف عن الغلوّ والغلاة ؟
  67. الروضة البهيّة في شؤون حوزة قم العلميّة
  68. النجوم المتناثرة
  69. شهد الأرواح
  70. المفاهيم الإسلامية في اُصول الدين والأخلاق
  71. مختصر دليل الحاجّ
  72. الشهيد عقل التاريخ المفكّر
  73. الأثر الخالد في الولد والوالد
  74. الجنسان الرجل والمرأة في الميزان
  75. الشاهد والمشهود
  76. محاضرات في علم الأخلاق القسم الثاني
  77. مقتل الإمام الحسين 7
  78. من ملكوت النهضة الحسينيّة
  79. في ظلال زيارة الجامعة
  80. محاضرات في علم الأخلاق
  81. دروس في علم الأخلاق
  82. كلمة التقوى في القرآن الكريم
  83. بيوتات الكاظميّة المقدّسة
  84. على أبواب شهر رمضان المبارک
  85. من وحي التربية والتعليم
  86. حبّ الله نماذج وصور
  87. الذكر الإلهي في المفهوم الإسلامي
  88. السؤال والذكر في رحاب القرآن والعترة
  89. شهر رمضان ربيع القرآن
  90. فاطمة الزهراء مشكاة الأنوار
  91. منية الأشراف في كتاب الإنصاف
  92. العين الساهرة في الآيات الباهرة
  93. عيد الغدير بين الثبوت والإثبات
  94. بهجة الخواصّ من هدى سورة الإخلاص
  95. من نسيم المبعث النبويّ
  96. ويسألونک عن الأسماء الحسنى
  97. النبوغ وسرّ النجاح في الحياة
  98. السؤال والذكر في رحاب القرآن والعترة
  99. نسيم الأسحار في ترجمة سليل الأطهار
  100. لمحة من حياة الإمام القائد لمحة من حياة السيّد روح الله الخميني ومقتطفات من أفكاره وثورته الإسلاميّة
  101. قبسات من حياة سيّدنا الاُستاذ آية الله العظمى السيّد شهاب الدين المرعشي النجفي «قدّس سرّه الشريف »
  102. طلوع البدرين في ترجمة العلمين الشيخ الأعظم الأنصاري والسيّد الأمام الخميني 0
  103. رسالة من حياتي
  104. الكوكب السماوي مقدّمة ترجمة الشيخ العوّامي
  105. الكوكب الدرّي في حياة السيّد العلوي 1
  106. الشاكري كما عرفته
  107. كيف أكون موفّقآ في الحياة ؟
  108. معالم الصديق والصداقة في رحاب أحاديث أهل البيت
  109. رياض العارفين في زيارة الأربعين
  110. أسرار الحج والزيارة
  111. القرآن الكريم في ميزان الثقلين
  112. الشيطان على ضوء القرآن
  113. الاُنس بالله
  114. الإخلاص في الحجّ
  115. المؤمن مرآة المؤمن
  116. الياقوت الثمين في بيعة العاشقين
  117. حقيقة القلوب في القرآن الكريم
  118. فضيلة العلم والعلماء
  119. سرّ الخليقة وفلسفة الحياة
  120. السرّ في آية الاعتصام
  121. الأنفاس القدسيّة في أسرار الزيارة الرضويّة
  122. الإمام المهدي عجل الله تعالی فرجه الشریف وطول العمر في نظرة جديدة
  123. أثار الصلوات في رحاب الروايات
  124. رسالة أهل البيت علیهم السلام سفينة النجاة
  125. الأنوار القدسيّة نبذة من سيرة المعصومين
  126. السيرة النبوية في السطور العلوية
  127. إشراقات نبويّة قراءة موجزة عن أدب الرسول الأعظم محمّد ص
  128. زينب الكبرى (سلام الله علیها) زينة اللوح المحفوظ
  129. الإمام الحسين (علیه السلام) في عرش الله
  130. رسالة فاطمة الزهراء ليلة القدر
  131. رسالة علي المرتضى (علیه السلام) نقطة باء البسملة
  132. الدرّ الثمين في عظمة أمير المؤمنين - علیه السلام
  133. وميض من قبسات الحقّ
  134. البارقة الحيدريّة في الأسرار العلويّة
  135. رسالة جلوة من ولاية أهل البيت
  136. هذه هي الولاية
  137. رسالتنا
  138. دور الأخلاق المحمّدية في تحكيم مباني الوحدة الإسلاميّة
  139. أخلاق الطبيب في الإسلام
  140. خصائص القائد الإسلامي في القرآن الكريم
  141. طالب العلم والسيرة الأخلاقية
  142. في رحاب وليد الكعبة
  143. التقيّة في رحاب العَلَمَين الشيخ الأعظم الأنصاري والسيّد الإمام الخميني
  144. زبدة الأفكار في طهارة أو نجاسة الكفّار
  145. طالب العلم و السیرة الأخلاقیّة
  146. فاطمة الزهراء سلام الله علیها سرّ الوجود

10 ـ حسن السمت والصورة 220

10 ـ حسن السمت والصورة  :

إذا كانت المرأة تتزيّن لزوجها لا سيّما في الليل وللمباشرة ، فكذلک الرجل ، فإنّ من حقّ الزوجة أن يتهيّأ لها، والزوجة تحبّ أن يكون الزوج شابآ دائمآ حتّى ولو أصبح كهلا، واشتعل الرأس شيبآ، لكن في قرارة نفسها تودّ أن ترى زوجها شابآ أو بحكم الشباب .

والإسلام يراعي كلّ جوانب الحياة ، كما يراعي الحالات النفسية عند الرجال والنساء، فحبّذا للرجال أن يختضبوا بالسواد لتسكن الزوجة إليه .

36 ـ قال رسول الله  9: اختضبوا بالحنّاء، فإنّه يجلو البصر وينبت الشعر ويطيّب الريح ويُسكن الزوجة .

37 ـ قال الصادق  7: الحنّاء يذهب السهک ـريح كريهة ممّن عرق ـ ويزيد في ماء الوجه ، ويطيّب النكهة ، ويحسن الولد.

38 ـ عن ذروان المدائني ، قال : دخلت على أبي الحسن الثاني ـموسى بن جعفر  7ـ فإذا هو قد اختضب ، فقلت : جعلت فداک ، قد اختضبت ؟ فقال : نعم ، إنّ في الخضاب لأجرآ، أما علمت أن التهيئة تزيد في عفّة النساء؟ أيسرّک أنّک إذا دخلت على أهلک فرأيتها على مثل ما تراک عليه إذا لم تكن على تهيئة ؟ قال  : قلت : لا. قال : هو ذاک . قال : ولقد كان لسليمان  7 ألف امرأة في قصر، ثلاثمائة مهيرة ـأي حرّة ، لأنّها تنكح بمهر، فهي فعيلة بمعنى مفعولة ـ وسبعمائة سريّة ـأي مملوكة ـ وكان يطيف بهنّ في كلّ يوم وليلة .

والمراد بالتهيئة هنا: إصلاح الرجل بدنه من الوسخ وإزالة الشعر والتدهين
ووضع الطيب ونحو ذلک .

ثمّ الإمام  7 يجعل المقابلة بين الزوج والزوجة ، وهذا أصل من اُصول الاُسرة ، فكما تحبّ أن تحترمک زوجتک كذلک الزوجة تحبّ أن تحترمها، إلّا أنّ هناک قضايا تختصّ بالرجال ، كما هناک قضايا تختصّ بالنساء، فطوبى لمن عرف قدر نفسه ، ولم يتجاوز حدّه ، ومن لم يقف عند حدّه فإنّه سيلقي بنفسه في دوّامة الفوضى والغوغائية ، ومن ثمّ تتفكّک الاُسرة ويلزمها الانحطاط والانعدام .

39 ـ عن أبي عبد الله  7، قال : جاء رجل إلى النبيّ  9 فنظر في الشيب في لحيته ، فقال النبيّ  9: نورٌ، من شاب شيبة في الإسلام كانت له نورآ يوم القيامة ، قال : فخضب الرجل بالحنّا، ثمّ جاء إلى النبيّ  9، فلمّـا رأى الخضاب قال : نورٌ وإسلام . قال : فخضب الرجل بالسواد، فقال النبيّ  9: نور وإسلام وإيمان ومحبّة إلى نسائكم ورهبة في قلوب عدوّكم .

40 ـ عن الحسن بن جهم ، قال : دخلت على أبي الحسن  7 وهو مختضب بسواد، فقلت : جعلت فداک ، قد اختضبت بالسواد؟ قال : إنّ في الخضاب أجرآ، إنّ الخضاب والتهيئة ممّـا يزيد في عفّة النساء، ولقد ترک النساء العفّة لترک أزواجهن التهيئة لهن .

وهنا أمر عظيم ، إنّ ترک التهيئة يعدّ النساء لترک العفّة ، ومفهوم ذلک أنّ التهيئة ممّـا يزيد في عفّة النساء، وعفّة النساء ممّـا يوجب السعادة والهناء.

فمن سعادة المرء أن يكون له زوجة إذا غاب عنها عفّت وأحصنت .

41 ـ عن الإمام الصادق  7: الخضاب بالسواد مهابة للعدوّ واُنس للنساء.

42 ـ عن أبي جعفر  7، قال : النساء يحببن أن يرين الرجل في مثل ما يحبّ الرجل أن يرى فيه النساء من الزينة .


فمن الإجرام بحقّ النساء أن يدخل الرجل بلباس عمله وبروائح العمل ، والأمرّ والأدهى أن يدخل البيت ويدخل الفراش برائحة السيكار الكريهة ، فإذا أرادت أن تقبّله أو تنام عنده تتعذّب من رائحته الكريهة ، فما أقسى قلب الرجال الذين يشربون السجائر وأمثال ذلک ممّـا فيه الروائح الكريهة ، والطامة الكبرى يدخل البيت والفراش وفمه تفوح منه رائحة الخمور، فالويل له من عذاب الله وخزيه في الدنيا والآخرة .

43 ـ عن أبي الحسن  7، قال : في الخضاب ثلاث خصال : هيبة في الحرب ، ومحبّة إلى النساء، ويزيد في الباه .

44 ـ عن الحسن بن جهم ، قال : قلت لعليّ بن موسى  7: خضبت ؟ قال  : نعم بالحنّاء والكثم ، أما علمت أنّ في ذلک لأجرآ، إنّها تحبّ أن ترى منک الذي تحبّ أن ترى منها (يعني المرأة في التهيئة )، ولقد خرجن نساء من العفاف إلى الفجور، ما أخرجهن إلّا قلّة تهيّؤ أزواجهن .

وهذا يعني استحباب كثرة التهيّؤ أوّلا، كما أنّه لو كان في أيام الشيب يتهيّأ الزوج بالخضاب ، فبالأولوية يتهيّأ في أيام شبابه بكلّ ما لكلمة التهيّؤ من معنى ومصاديق ، وكلّ شيء بحسب زمانه ومكانه كما هو واضح ومعلوم .

45 ـ وفي الحديث الشريف : إنّها تشتهي منک الذي تشتهي منها.

وحتّى بيت المرأة ، أي غرفتها، يختلف عن بيت الرجل وغرفته ، فلا يزهد الرجل في غرفة زوجته ، فإنّها تحبّ الرفاه والزينة .

46 ـ عن الحسن بن الزيات ، قال : دخلت على أبي الحسن  7 وهو في بيت منجّد، ثمّ عدت إليه من الغد وهو في بيت ليس فيه إلّا حصر، فبرز وعليه قميص غليظ ، فقال : البيت الذي رأيتم أمس ليس هو بيتي ، إنّما هو بيت المرأة وكان أمس يومها.


ومرّة اُخرى نعود إلى الخضاب الذي هو مثال من أمثلة التهيّؤ للزوجة .

47 ـ عن أمير المؤمنين  7، قال : قال رسول الله  9: اختضبوا بالحنّا، فإنّه يزيد في شبابكم وجمالكم ونكاحكم وحسن وجوهكم ويباهي الله بكم الملائكة . والدرهم في سبيل الله بسبعمائة ، والدرهم في الخضاب بسبعة آلاف ، فإذا مات أحدكم واُدخل قبره دخل عليه ملكاه ، فإذا نظر إلى خضابه قال أحدهما لصاحبه : اُخرج عنه ، فما لنا عليه من سبيل .

وبهذا الخبر الشريف نكشف أنّ الخضاب وأمثاله له فوائد دنيوية واُخروية ، ففي الدنيا ويتعلّق بالاُسرة وخصوص الزوجة أنّه  :

أوّلا: يزيد في شبابكم ، وهذا ملاک يستفاد منه تحبيذ واستحباب كلّ شيء يزيد في القوّة والشباب ما دام لم يكن محرّمآ ومكروهآ.

ثانيآ: وجمالكم ، فإنّ الله جميل ويحبّ الجمال ، ويا حبّذا أن يكون الرجل جميلا فيخضّب ليزيد في جماله ، ويحدّد لحيته وشاربه ليزيد في جماله ، لا أن يحلقها، فإنّه لا يجوز ذلک . ويلبس الملابس النظيفة والمعطّرة ليزيد في جماله ، وهكذا المصاديق الاُخرى .

ثالثآ: ويزيد في نكاحكم ، فإنّه المباشرة والنكاح من العوامل المهمّة في الحياة الزوجية ، فكم من زوجين متخاصمين أصلح الجماع بينهما. وزاد في الحبّ حبّآ، وفي التفاهم تفاهمآ، فعلى الزوج أن يفعل ما يزيده قوّة في النكاح بشرط أن يراعي آدابه ومقدّماته كما مرّ، حتّى تصل الزوجة إلى أوج لذّتها، فتنسى هموم الدنيا ومتاعبها ومصاعب الحياة وآلامها، ويزيد في نشاطها وحيويّتها لتواكب مسيرة الحياة بمعنويات عالية وقلب مسرور ومبتهج ـواللبيب من الإشارة يفهم ـ.

رابعآ: ويزيد في حسن وجوهكم ، فإنّ الوجه الحسن البشّاش يزيد في
نشاط الاُسرة وابتهاجها، ومن ثمّ لازمه ظهور استعدادات أعضائها من القوّة إلى

الفعل .

وأمّا من الآثار الاُخرويّة  :

أوّلا: إنّه يباهي الله بكم الملائكة ، فما أعظم هذا الأمر الذي يستوجب أنّ الله يتباهى به وذلک على الملائكة الذين هم عباد مكرمون .

ثانيآ: الأجر والثواب ، ويزيد على الصدقة ، وهذا يعني أنّه أفضل من الصدقة ، فإنّها الدرهم بسبعمائة في الآية الشريفة ، وهذا الخضاب الذي هو من مصاديق التهيّؤ للزوجة ولمآرب اُخرى كلّ درهم يصرف فيه يعادل سبعة آلاف درهم في سبيل الله.

ثالثآ: وفي عالم القبر والبرزخ يأتيه الملكان ـمنكر ونكيرـ ليستنطقانه عقائده وأعماله ، ولكن بهذا الخضاب الذي يدلّ على اعتقاده وآدابه وإسلامه يتساهلان معه ، بل يخرجان فما لهما عليه من سبيل ، فإنّ الظاهر يدلّ على الباطن ، ولمثل هذا نقول : من مات وهو حليق اللحية فإنّه يحاسب أكثر من غيره ويعاقب أكثر من غيره .

فالتزيّن والتجمّل مطلوب من الرجال كما هو مطلوب من النساء في مكارم الأخلاق  :

عن النبيّ  9 كان ينظر في المرآة ويرجّل جمّته ـمجتمع شعر الناصية ـ ويتمشّط ، وربما نظر في الماء وسوّى جمّته فيه . ولقد كان يتجمّل لأصحابه ، فضلا عن تجمّله لأهله ـوهذا يعني أنّ التجمّل للأهل مفروغ عنه ـ وقال : إنّ الله يحبّ من عبده إذا خرج إلى إخوانه أن يتهيّأ لهم ويتجمّل[1] .

 



 



[1] ()  مكارم الأخلاق : 34.