العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٥)
■ المتفرقات (١٢)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الفقه » عام 1436 - 1437 هـ » خارج الفقه - 12 جمادي الاولی 1437هـ - ثوب ذو تماثيل (69)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة آیة الله الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

الثامن عشر: ثوب ذو تماثيل.

أقول: من مكروهات لباس المصلّي ما كان على ثوبه صور وتماثيل كما يكره لمن يلبس خاتماً على صوره كما مرّ وهذا ما ذهب إليه المشهور وفي المختلف الشيعة إلى الأصحاب ونُسب إلى الشيخ الطوسي قدس سره في النهاية (ص: 99) والمبسوط (1: 84) عدم جواز الصلاة فيهما، كما نسب إلى إبن البراج أيضاً في المهذب (1: 75) إلّا أنه ذكر الخاتم دون الثوب والنصوص صريحة فيهما أو في الثوب فلا وجه لتخصيص ذلك بالخاتم.

ويدل عليه طائفة من الروايات المعتبرة فضلاً عن الضعاف فمنها: صحيحة إبن بزيع.

سأل الرضا×: (عن الصلاة في الثوب المعلّم فكره ما فيه التماثيل) ([1]).

ومنها: خبر عبد الله بن سنان عن الصادق عليه السلام: أنه كره أن يصلي وعليه ثوب فيه تماثيل ([2]).

وجه الإستدلال: قوله عليه السلام (فكره) بناءً على أنه يستعمل في عصر الصادقين عليهما السلام على ما كان جائز الفعل وراج الترك وهو المكروه المصطلح، فيكون من الإستعمال الحقيقي في الكراهة، وإذا قيل: بأنّه يستعمل في القدر المشترك بين الحرام والمكروه بإعتبار معناه اللغوي الدال على المبغوضية المساوقة للحرمة أو مطلق المرجوحيّة الأعم من الحرمة والكراهة المصطلحة.

فهنا لابّد من حمله على المكروه المصطلح للشهرة العظيمة بين الأصحاب وغيرها،  فيكون ذلك بمنزلة القرينة المعيّنة للمكروه المصطلح([3]).

ومنها: خبر علي بن جعفر عن أخيه عليه السلام المروي عن المحاسن: (عن الثوب فيه التماثيل أو في علمه أيصلي فيه؟ قال: لا يصلي فيه ومنها: موثقة عمّار عن الإمام الصادق عليه السلام: في الثوب يكون في علمه مثل الطير وغير ذلك أيصلي فيه؟ قال: لا، والرجل يلبس الختم فيه نقش الطير أو غير ذلك قال: لأتخذ الصلاة فيه.

وقد مرّ أنّ الصلاة في الخاتم ذات الصورة لا بأس به كما في خبر علي بن جعفر المروي عن قرب الإسناد: أنّه سأل أخاه عليهما السلام: عن الخاتم يكون فيه نقش سبعأو طير أَيصلي فيه؟ قال: لا بأس، ويتعدّى من الخاتم إلى الثوب بعدم القول بالفصل ويؤيده ما في صحيحة البزنطي أن الرضا عليه السلام أراه خاتم والده أبي الحسن عليه السلام وفيه وردة وهلال في أعلاه.

ومن الأعلام المعاصرين من ناقش هذا الوجه بضعف سنده رواية علي بن جعفر بعبد الله بن الحسن فلا يقول عليها في شيء من الحكمين من حكم الثوب وحكم الخاتم.

وأن الأوفق بالصناعة ما اختاره الشيخ في المبسوط والنهاية من الحكم بالعدم في الثوب والخاتم، لعدم ما يتوهّم معارضته للنصوص القوية الدالة على ذلك سنداً ودلالة ما عدا اشهرة الفتوائية بالكراهة، وهي لا تنهض لمقاومتها لتلك النصوص الدالة على الحرمة وعلى عدم الجواز.

ولكن صاحب الجواهر قد سره (ج8: 272) قال: وعلى كل حال فما عن النهاية وظاهر المبسوط من الحرمة فيهما ـ في الثوب والخاتم ـ والمهذب وظاهر المقنع في الخاتم لخبر عمار المزبور ضعيف، لما عرفت عن المنتهى أنّه لا يعتمد على هذه الرواية وهي رواية لا تجوز في الدلالة على التحريم لقصور اللفظ عنه، ولضعف السند، ولعل القصور المزبور لكثرة إستعمال (لا تجوز) في شدة الكراهة والمختار ما ذهب إليه المشهور من كراهة التماثيل في ثوب المصلي.

تنبيهات : الأول: يا ترى هل تزول الكراهة أو الحرمة على إختلاف القولين بتغيير الصورة أو جعلها ناقصة ولو في بعض الأجزاء؟

ظاهر النصوص رفع الكراهة كما في صحيحة عبد الرحمن بن الحجاج عن أبي عبد الله عليه السلام أنّه سُئل من الدّرارهم السوّد تكون مع الرجل وهو يصلي مربوطة أو غير مربوطة فقال: ما اشتهى أن يصلي وهذه الدراهم التي فيها التماثيل ، ثم قال عليه السلام: ما للنّاس يُدّ في حفظ بضايعهم، فإن صلى وهي معه فلتكن من  خلقه، ولا يجعل شيئاً منها بينه وبين القبلة.

ومنها: صحيحة محمد بن مسلم عن أبي جعفر عليه السلام قال: لا بأس أن تكون التماثيل في الثوب إذا غيّرت الصورة منه([4]).

ومنها: خبر الحلبي المروي عن كتاب المكارم عن الصادق عليه السلام: قد أُهديت إليّ طنفسة من الشام فيها تماثيل كائر فأمرت به فميز رأسه، فجعل كنيته الشّجر([5]).

ومنها: خبر علي بن جعفر سأل أخاه عليه السلام: نحن البيت قد صور فيه طيراً أو سمكة أو شهه يعبث به أهل البيت هل يصلح الصلاة فيه؟ قال لا، حتى يقطع رأسه أو يفسده.

ونحوها غيرها مما دلّ على رفع الكراهة بتغيير التماثيل، بما يصدق عليه التّغيير كما هو الظاهر بحسب الصدق العرفي في ذلك.

الثاني: ذهب صاحب المدارك إلى أنه تحفّ الكراهة أيضاً بستر التماثيل كما دلّ على ذلك جملة من النصوص، منها:

صحيحة حماد بن عثمان: سأل أبا عبد الله عليه السلام: عن الدّراهم السودائي فيها التماثيل أيصلي الرجل وهي معه؟ قال: لا بأس إذا كانت مواراة. ونحو غيره.

وإنّما قيل بخفة الكراهة مع الستر دون إرتفاعها مما دل عليه طائفة من الروايات منها: في الصحيح عن الإمام الصادق عليه السلام سأله عبد الرحمان بن الحجاج عن الدراهم السود تكون مع الرجل وهو يصلي مربوطة أو غير مربوطة فقال: ما أشتهي أن يصلي ومعه هذه الدراهم التي فيها التماثيل الحديث.

ومنها ما روي في الخصال بسنده عن أمير المؤمنين علي عليه السلام: ولا يعتد الرجل الدراهم التي فيها صورة في ثوبه وهو يصلّي ويجوز أن يكون ازراهم في هميان أو في ثوب إذا خاف الضياع ويجعلها في ظهره.

وربما يستفاد وخفة الكراهة أيضاً إذا وضع ما فيه التماثيل خلفه كصحيحة ليث عن الصادق عليه السلام: وإذا كان معك دراهم سود فيها تماثيل فلا تجعلها بين يديك وإجعلها من خلفك.

والظاهر كما هو المختار رفع الكراهة دون خفتها والله العالم.



([1]).الوسائل: باب 45 من أبواب لباس المصلي الحديث الرابع.

([2]).الوسائل: باب 45 من أبواب لباس المصلي وفي الباب رواية وكذلك الباب 46 فراجع.

([3]).الوسائل: باب 45 من أبواب لباس المصلي الحديث الثاني.

([4]).الوسائل: باب 45 من أبواب لباس المصلي باب كراهة الصلاة في التماثيل والصور وعلمها وإستصحابها وأستقبالها لا أن تغير أو تغطى أو يصيطر إليها أو يكون تحت الرّجل وف يالباب: 24 رواية فراجع.

([5]).الوسائل: باب 4 من أبواب أحكام المساكن الحديث 7.

ارسال الأسئلة