ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤٠/١٢/١٨ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٥)
■ المتفرقات (١٣)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)

احدث ملفات

الدروس الحوزوية » خارج الفقه » عام 1436 - 1437 هـ » خارج الفقه - 22 رجب 1437 هـ - يجوز الصلاة في الأراضي المتّسعة إتساعاً عظيماً بحيث يتعذّر أو يتعسّر على النّاس اجتنابها (103)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة آیة الله الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

مسألة 17: يجوز الصلاة في الأراضي المتّسعة إتساعاً عظيماً بحيث يتعذّر أو يتعسّر على النّاس اجتنابها وإن لم يكن إذن من ملّاكها، بل وإن كان فيهم الصغار والمجانين، بل لا يبعد ذلك وإن علم كراهته الملاك، وإن كان الأحوط التجنب حينئذٍ مع الإمكان.

أقول: من مسائل وفروعات إباحة مكان المصلّي وبطلان الصلاة في المكان الغصبي مسألة الأراضي المتّسعة فيذهب المشهور ومنهم المصنف إلى جواز الصلاة في الأراضي المتسعة إتساعاً عظيماً بنحو بتعذّر أو يتعسّر على الناس إجتنابها مطلقاً وإن لم يكن إذن صريح من مالكيها.

ويدل عليه بعد أن لم يكن لنا نص خاص دالّ عليه هو السيرة المتشرعة المتصلة بزمن المعصومين عليهم السلام مع عدم ردعهم، أمّا عدم الردع فإنّه لو كان لبان، وأمّا الاتصال فإنّه لو كانت حادثة بعد عصرهم لبان كذلك.

وهذا ممّا لا إشكال ولا كلام فيه في الجملة، وإنّما الكلام في كون هذه السيرة المتشرعة هل هي كاشفة عن إلغاء الشارع المقدس اعتبار رضا المالك في جواز التّصرف، ويكون بمنزلة التّخصيص الشرعي لتقييد رضا المالك باعتبار رضا المالك الحقيقي وهو الله سبحانه بذلك، فيكون ممّا أذن الشارع المقدس بذلك كما أذن في حقَّ المارة من الأكل في شجرة خرجت أغصانها عن ملك المالك في طريق المارَّة، أو أنّ السيرة قامت على إحراز رضا المالك من خلال شاهد الحال وهو إتساع الأراضي وتركها من دون تحجير أو ترك أبوابها مفتوحة من دون مانع، فإنّ ذلك يكشف نوعاً عن طيب نفسه، كما أنّ الشارع قد أحضى هذه الكاشفية بعدم الردّع عنها.

فيا ترى هل السيرة قامت على بيان الحكم الواقعي من باب إلغاء رضا المالك حقيقة وتخصيصاً،  أو قامت على الحكم الظاهري من إحراز رضا المالك من خلال شاهد الحال؟

ويترتب على ذلك: على القول الأول جواز التصرف مطلقاً حتى مع العلم بكراهة المالك، إذ لا أثر له بعد إذن المالك الحقيقي بذلك، وعلى القول الثاني لا يجوز التصرف مع العلم بعدم رضاه، فظاهر المصنف هو الأول كما قال بجواز الصلاة في الأراضي المتسعة ولا يبعد ذلك وإن علم كراهة المالك، وإن كان الأحوط إستحباباً التجنب عن ذلك حينئذٍ مع الإمكان والمندوحة.

والأقوى الثاني فإنّ من دل على الجواز هو السيرة المتشرعة وهي من الدليل اللّبي فيؤخذ بالقدر المتيقن فيها، وهو ما لم يعلم بكراهته، فلم يقدم مؤمن متدّين على الصلاة في الأراضي المتسعة مع العلم بكراهة مالكها فضلاً عن السيرة المتشرعة التي بمعنى الشيوع بين المؤمنين، فعموم الحكم لصورة العلم بالكراهة لا يخلو من إشكال بل المنع للشك في ثبوتها في الكراهة.

وأمّا عند التعسّر على الناس والتمسك بأدلة نفي العسر والحرج، فلا مجال لتمسك بها، لأنها  أولاً: مختصة بالحرج والعسر الشخصيين، وهما في غير محل الكلام، فإنّ السيرة في المقام أوسع من ذلك.

وثانياً: لو سلّمنا ذلك فإنّها لا تنفع في المقام لإثبات الجواز، لأنها من الإمتنان كحديث الرفع، والأدلة الإمتنانية لا تجري إذا لزم من جريانها خلاف الإمتنان في حق الغير.

فرع: لقد عمم المصنف حكم جواز الصلاة في الأراضي المتسعة وإن لم يكن إذن من مالكيها، بل وإن كان في المالكين الصغار والمجانين، فإنّه كذلك يجوز الصلاة في أراضيهم المتسعة، ولا يشترط فيهم إذن الولي أو الحاكم الشرعي، وهذا أيضاً ممّا يدلّ عليه سيرة المتشرعة، فإنّها جارية من دون التحقيق عن حال المالك سواء أكان كبيراً أو صغيراً عاقلاً أو مجنوناً، فلا يعتنون بمثل هذا الإحتمال، بل يأخذون بظاهر الحال مع كون المالك بالغاً عاقلاً.

وهذه السيرة جارية كذلك مع وجود ولي برضاه في أن يُصلّى في أراضي المولى عليه المتسعة.

وقد إختلف الأعلام في إذن الولي هل يتوقف أن يكون بمصلحة الصغير أو الجنون ومراعاة غبطتهما أو يكفي ذلك مطلقاً؟ من الأعلام من ذهب إلى جواز إذن الولي في التصرف في مال المولى عليه فيما إذا لم تكن المفسدة من دون رعاية وجود المصلحة والغبطة، وعليه يجوز الصلاة في أراضيه المتّسعة بشاهد الحال، كما هو المختار وإن كان الأحوط الإجتناب عنه.

هذا فيما إذا كان للصبي أو المجنون ولياً إجبارياً كالأب والجدّ، وأمّا لو كان لهما اختيارياً كحاكم الشرع والفقيه الجامع للشرائط، فالظاهر عدم كفاية الأذن الظاهر بشاهد الحال، بل لابدّ من رعاية وجود المصلحة والغبطة في حقهما، كما هو ظاهر قوله تعالى: ﴿وَلا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ([1])، فلا يجوز التصرف بشاهد الحال في مثل هذا المورد، والله العالم بحقائق الأمور.



([1] ).الأنعام: 152.

ارسال الأسئلة