العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٤)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٢)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الفقه » عام 1437 - 1438 هـ » خارج الفقه - 4 شعبان 1438 هـ - قال المصنف قدس سره: (وفصول الأذان ثمانية عشر) (100)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة آیة الله الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

قال المصنف قدس سره: (وفصول الأذان ثمانية عشر: الله أكبر أربع مرّات، وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله، وحي على الصلاة، وحي على الفلاح، وحيّ على خير العمل، والله أكبر، ولا إله إلّا الله، كل واحدة مرّتان).

أقول: يقع الكلام في بيان فصول الأذان والإقامة والفرق بينهما، ثم يا ترى هل ثبوت أصل الأذان من قبل رسول الله كما هو ثابت ومتواتر ومتسالم عليه عند أصحابنا الإمامية لما روى عن أهل البيت عليهم السلام والإنكار الشديد على خلاف ذلك، أو أنه من خلال رؤييتناها بعض الصحابة كما يدعيه أبناء العامة.

ثم يقع الكلام في فصول الأذان فذكر المصنف أنها ثمانية عشر بالكيفية المذكورة، وهذا ما يدل عليه النصوص والإجماع فإنه حكاه غير واحد بتعابير مختلفة كقولهم (مذهب علمائنا) أو (مذهب الشيعة ومن والاهم) أو (عليه عمل الأصحاب) أو (عمل الطائفة) (أو مذهب الأصحاب لا يعلم فيه مخالف) أو (الأصحاب لا يختلفون فيه في كتب فتاواهم) أو نحو ذلك من الكلمات المحكية في هذا المقام، مما يدل على أن إجماعهم من الإجماع المدركي، ولا ضير فيه بعد ورود النصوص الدالة على ذلك، فمنها: خبر الحضرمي وكليب الأسدي جميعاً.

وعنه ـ الكليني ـ عن أحمد عن الحسين عن فضالة عن سيف بن عميرة عن أبي بكر الحضري وكليب الأسدي جميعاً:

عن أبي عبد الله عليه السلامخ: أنه حكى لهما الأذان فقال: الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، أشهد أن لا إله إلّا الله ، أشهد أن لا إله إلّا الله، وأشهد أنّ محمداً رسول الله، أشهد أن محمداً رسول الله، حي على الصلاة، حي على الصلاة، حيّ على الفلاح، حي على الفلاح، حي على خير العمل، حي على خير العمل، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلّا اله، لا إله إلّا الله) ([1]).

وجه الإستدلال واضح فغن الخبر مشتمل على الكيفية المذكورة في عبارة المصنف وإنّما الكلام في السند من حيث الغمر في الرجلين الحضرمي الأسدي، وقد دققا في سند كامل الزيارات فتأمل.

ومنها: خبر المعلّى بن خنيس.

ومنه عن فضالة عن حماد بن عثمان عن اسحاق بن عمّار عن المعلى بن خنيس.

قال: سمعت أبا عبد الله عليه السلام يؤذن فقال: الله أكبر... ([2]). الحديث وفيه ما ورد من الكيفية في المتن، ويرد عليه من حيث السند من جهة معلّى ففي توثيقة كلام من جهة إفشاء السّر الإمام عليه السلام إلّأ أن الظاهنر توثيقه واعتبار روايته، فراجع كما من حيث الدلالة فعل مجمل، فلا يمنع أن يكون بيان البعض أفراد الأذان وليس نصاً في الكيفية المذكورة بمنع كيفية اُخرى، فتأمل.

ومنها: صحيحة زرارة.

وعن محمد بن إسماعيل عن الفضل بن شاذان عن حماد بن عيسى عن حريز عن زرارة:

عن أبي جعفر عليه السلام: يا زرارة تصحّ الأذان بأربع تكبيرات وتختمه بتكبيرتين وتهليلتين ([3]).

ومنها: صحيحة إسماعيل الجعفي كما رواهن الكليني بسنده.

محمد بن يعقوب عن علي بن إبراهيم عن محمد بن عيسى بن عبيد عن يونس عن أبان بن عثمان عن إسماعيل الجعفي.

قال: سمعت أبا جعفر عليه السلام يقول: الأذان والإقامة خمسة وثلاثون حرفاً، فقد ذلك بيده واحداً واحداً الأذان ثمانية عشر حرفاً والإقامة سبعة عشر حرفاً.

وجه الإستدلال: واضح فإنها تدل على أن فصول الأذان ثمانية عشر حرفاً، وأمّا السند فإن المراد من إسماعيل الجعفي هو إسماعيل بن جابر الجعفي وهو من الثقات، وإذا قيل باشتراكه مع إسماعيل بن عبد الخالق الجعفي أو إسماعيل بن عبد الرحمن الجعفي فإنه لا نصير ذلك في اعتبارها، لأن الأول ثقة والثاني من من الإمامية الممدوحين  فروايته السنة يؤخذ بها، ويشهد على أن المراد من إسماعيل الجعفي هو ابن جابر ما ذكره النجاشي أنه راوي الأذان، فالرواية معتبرة السّند، ودلّت على المطلوب، ولكن قيل: أنها مجملة فإنّه لم يبيّن الإمام عليه السلام الكيفية إلّا على سبيل الإشارة والإجمال وأنها ثمانية عشر حرفاً.

وأجيب عنه: بأنه وإن كان ذلك إلّا أنّ لسيرة المتشرعة العملية وما هو المتعارف عليه في الخارج يكشف عن القناع عن هذا الإجمال الإجمال، بعد انطباق العدد ثمانية عشر على الكيفية المذكورة وعملهم من الإتيان بالتكبيرات أربعاً وبباقي الفصول مثنى مثنى، فثبت المطلوب.

ولكن يعارض هذه الطائفة طائفة أخرى من الروايات دلّت على أن فصول الأذان كلّها مثنى مثنى كالإقامة، وهي:

أولاً: صحيحة صفوان الجمال.

وعن أحمد بن إدريس عن أحمد بن محمد عن الحسن بن سعيد عن ابن أبي نجران عن صفوان الجمّال.

قال: سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول: الأذان مثنى مثنى والإقامة مثنى مثنى ([4]).

وثانياً: صحيحة عبد الله بن سنان.

وعنه عن النضر عن عبد الله بن سنان:

قال: سألتُ أبا عبد الله عليه السلام عن الأذان فقال: تقول الله أكبر الله أكبر.. إلى آخر الفصول كلّها مثنى مثنى .

وثالثاً: ما رواه الشيخ بإسناده عن زرارة والفضيل بن يسار عن أبي جعفر عليه السلام وقد تضمنت بيان الفصول كما ذكر مثنى مثنى وعبّر عنها السيد الحكيم بالصحيحة إلّأ أنه أنكر عليه السيد الخوئي بعدم ذلك لاشتمال السند على ابن السندي ولم يوثق.

ورابعاً: صحيحة معاوية بن وهب.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: الأذان مثنى مثنى والإقامة واحدة (الحديث السابع في الباب 19).

وخامساً: خبر عبد السلام: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في حديث: إنه لما عرج بي إلى السماء أذن جبرئيل عليه السلام مثنى مثنى وأقام مثنى مثنى ونحوها غيرها.

وعند التعارض فإن الجمع مهما أمكن أولى من الطرح وذلك بدءً بالجمع العرفي، فإنّه يقتضي حمل ما دل على الأقل على الأجزاء والكفاية وما دلّ على الأكثر على الفضل، كما في الروايات المتعارضة في المستحبات، وأما قيام السيرة العملية على الطائفة الأولى فإنه لا يستوجب تعين الكيفية الأولى وحصرها فإن مفاد السيرة إنما يدل على أصل المشروعية دون اللزوم، وللحديث صلة إن شاء الله تعالى.



[1]) (.الوسائل: باب 19 من أبواب الأذان والإقامة الحديث التاسع. وفي الباب 25 رواية.

[2]) (.الوسائل: باب 19 من أبواب الأذان والإقامة الحديث السادس.

[3]) (.الوسائل: باب 19 من أبواب الأذان والإقامة الحديث الثاني.

[4]) (.الوسائل: باب 19 من أبواب الأذان والإقامة الحديث الرابع والخامس.

ارسال الأسئلة