العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٢)
خارج الفقه
خارج الأصول
اللمعة الدمشقیة
رجال (١٥)
١٢٠- شرح التجرید (٢٢٢)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٥)
■ المتفرقات (١٣)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٢)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1440 هـ » أصول (52)_6جمادى الأولى_1440هـ_عدول المصنف من تعريف المشهور والشيخ الأنصاري قدس سره في معنى التعارض (52)

أصول (52)

6 جمادى الأولى

1440هـ

عطفاً على ما سبق: في بيان سبب عدول المصنف من تعريف المشهور والشيخ الأنصاري قدس سره في معنى التعارض إلى ما قاله من التعريف، فيذكر لذلك أمران:

الأول: أنّه لو كان التّعارض (تنافي المدلولين) كما عند المشهور لزم كون التعارض يكون حينئذٍ وصفاً لمتعلق الدليلين لا لأنفسهما، والحال يطلق على الدليلين وصف التعارض كما يقال في الأخبار العلاجية (الخبران المتعارضان).

ولو كان التعارض عبارة (عن تنافي الدليلين بإعتبار تنافي المدلولين) كما عند الشيخ للزم كون التعارض وصفاً لنفس الموصوف وهو الدليلان، وكان منشأ تنافيهما وتعارضهما هو تمانع مدلوليهما، بأنه كل واحد يمنع عن تحقق الآخر، فيسري التنافي من المدلولين إلى الدّالين.

الثاني: إنّما أعرض المصنف عن تعريف المشهور لأنّ تعريفهم يقم موارد الجمع الدلالي والعرفي أيضاً والحالكما مرّ لا تجري أحكام التعارض من الترجيح أو التوقف والتساقط أو التخيير كما يأتي تفصيل ذلك إن شاء الله تعالى في مايمكن الجمع العرفي والدلالي بينهما كحمل العام على الخاص والنص على الظاهر.

وهذا الاشكال لا يرد لو كان تعريف التعارض هو التنافي بين الدليلين.

بيان ذلك: أن التنافي بين الدليلين بمقتضى التناقض أو التضاد قد يكون بدوياً يزول بأدنىتأمل كما في العام والخاص والمطلق والقيد والنص والظاهر، بنحو لا يتخير العرف في الجمع بينهما والعمل بهما معاً، وقد يكون التنافي مستقراً بنحو يتخير العرف في الجمع بينهما ولا يجد لذلك سبيلاً كما لو كان بين الحرمة والوجوب.

والظاهر أنّ موضوع الأخبار العلاجية في المتعارضين هو التعارض المستقر الذي يوجب استمرار تحيّر العرف في مقام الجمع، كما إذا كان أحد الدليلين يأمر بشيء واجب والآخر ينهى عن شيء حرام.

وعليه فالتعريف التام الجامع للأفراد والمانع من الأخبار كما في الأخبار العلاجية هو أن يقال: (التعارض: تنافي الدليلين) لا تعريفه بـ (تنافي المدلولين) كما في تعريف المشهور، فإنّه يعمّ كل دليلين بينها تناف من جهة المدلولين أي يشمل كل دليلين متنافيين مدلولاً، وإن لم يكن بينها منافاة من حيث الدلالة والإثبات وما كان في مقام الحجيّة، كما إذا أمكن الجمع بينها جمعاً عرفياً على أقسامه كحمل العام على الخاص وغيره أو يكون بينهما الحكومة أو اورود أو التخصّص، وحينئذٍ على قول المشهور يلزم اجراء أحكام التعارض عليهما من التساقط أو التخيير أو الترجيح والحال ليس كذلك لخروجهما عن باب التعارض كماهو ثابت في محلّه وهذا بخلاف تعريف المصنف قدس سره فإنّه لا يشمل مثل هذين الدليلين، ومن ثم قال في تعريف التعارض هو: (تنافي الدليلين بحسب الدلالة ومقام الإثبات على وجه التناقض أو التضاد حقيقة أو عرضاً) وبهذا التعريف لا يرد النقض الدار وعلى تعريف المشهور عليه.

هذا بالنسبة إلى تعريف المشهور وعدول المصنف عنه لورود النقض عليه، وأمّا تعريف الشيخ قدس سره فأما أن يكون ملخصاً بتعريف المشهور أو متحداً مع تعريف المأتى، فتأمل.

وتنافي الدليلين أما أن يكون بحسب المدلول المطابقي أي بالدلالة المطابقية بطرد كل منهما الآخر لتمام ما يدلّ عليه الآخر أو بالدلالة التضمنية أو الدلالة الإلتزامية.

ارسال الأسئلة