ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤٠/١٢/٢١ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٥)
■ المتفرقات (١٣)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1440 هـ » أصول(61)_26جمادى الأولى_1440هـ_في التزاحم والتعارض وبيان الفروق والإمتياز بينهما وبيان مراجحات باب التزاحم (61)

أصول (61)

26 جمادى الأولى

1440 هـ

عطفاً على ما سبق: كان الحديث عن التزاحم والتعارض وبيان الفروق والإمتياز بينهما وبيان مراجحات باب التزاحم، ومن ثمّ معرفة موضوع التعارض وتعريفه وهو التنافي بين الدليلين أو الأدلة، وعندئذٍ حان الوقت لمعرفة حكم باب التعارض والرجوع إلى الأخبار العلاجية الواردة في النصوص عند إختلاف الخبرين أو الأخبار الواردة عن المعصومين عليهم السلام.

وقبل الورود في صلب الموضوع: فإنّ العلماء الأعلام كما هو ديدنهم في مثل هذه المقامات أن يؤسسوا أصلاً، حتى أنه في حين عدم وصولهم إلى النتيجة في الأخذ بالأخبار أو مع قطع النظر عن الأخبار العلاجية يرجعون إلى الأصل.

ثم الأصل سواء الحكمي أو الموضوعي إنّما يؤخذ به حيث لا دليل، وأمّا مع وجود دليل فلا ثمرة للأصل حينئذٍ، كما في المقام، فإنّه مع وجود الأخبار العلاجيّة لا حاجة إلى تأسيس أصل، إذ أنها متكفلة لبيان حكم تعارض الأخبار، والأصل دليل من لا دليل له.

نعم إنّما يثمر وضع الأصل التأسيسي في تعارض غير الأخبار، كما إذا وقع التعارض بين آيتين من حيث الدلالة أو بين الخبر المتواترين كذلك من حيث الدلالة وكذلك تعارض الأمارات في الشبهات الموضوعية كالبينتين في طهارة الثوب ونجاسته، فإنّه يقال بالتساقط وعدم الحجيّة، فيرجع إلى الأصل حينئذٍ.

والوجه في التعارض والقول بالتساقط وعدم حجيّة كلّ من المتعارضين بعد ثبوت وإثبات حجيتهما أما من جهة بناء العقلاء أو من جهة الدليل اللفظي أمّا الأول: إمّا في الدليلين اللذين ثبتت حجيّتها ببناء وسيرة العقلاء، كما في تعارض ظاهر الآيتين أو ظاهر الخبرين المتواترين مع الظاهر الآخر، فإنّه يقال بتساقط الظاهرين، لأنّه لم يتحقق بناء من العقلاء على العمل بظاهر كلام يعارضه ظاهر آخر، فالإتيان وإن كانتا مبينتين بالذات وكذا الخبرين المتواترين إلّا أن مع وجود التعارض في الظواهر تكونا من الجمل بالعرض لا بالذات.

وأمّا الثاني: في الدليلين اللذين ثبت حجيتهما بدليل لفظي كالبيّنة.

فالوجه في سقوطهما ودون القول بالتخيير فهو من جهة العلم الإجمالي، فإنّه قال بعض الأعلام المعاصرين من أنّ الإحتمالات المتصورة بالتصوَر الأوّلي في المقام لا غير من ثلاث حالات: فإمّا أن يشمل دليل الحجيّة لكلا المتعارضين أو لا يشمل شيئاً بينهما، أو يشمل أحدهما بعينه دون الآخر.

أمّا الإحتمال الأول: فلا يمكن القول به، لعدم إمكان التعبّد شرعاً بالتعارضين، فإنّه يرجع التعبد بهما إلى التعبد بالمتناقضين وهو ممنوع عقلاً وغير معقول.

وأمّا الإحتمال الأخير فكذلك لا تصحّ لبطلان الترجيح بلا مرجَح، فيتعين الإحتمال الثاني وهو عدم حجيّتها معاً وهذا معنى تساقطهما عن الحجيّة والإعتبار، فثبت المطلوب.

وربما يتوهم أن مقتضى الأصل في المقام هو التخيير، لأنّ كلا من المتعارضين يحتمل الإصابة للواقع، فالمقتضي موجود وليس المانع من شمول دليل الإعتبار لكلّ منهما إلّا لزوم التعبّد بالمتناقضين، وهذا المانع المحذور يندفع برفع اليد عن إطلاق دليل الإعتبار بالنسبة إلى كلّ منهما بتقييده بترك الأخذ بالآخر، فيكون كل من إطلاق الدليلين المتعارضين مقيّد بعدم الأخذ بالآخر، وهذا يعني القول بالتخيير بينهما لا على التّعين.

وأجيب عن هذا الوهم: أوّلاً: بأن لازمه إتصاف كلّ منهما بصفة الحجيّة عند ترك الأخذ بهما، فيعود محذور التعبّد بالمتناقضين.

وثانياً: على فرض تمامية الإستدلال على القول بالتخيير فإنّما يختص ذلك بما إذا كان دليل حجيتها هو الدليل اللفظي حتى يتمسك بإطلاقه، بخلاف ما لو كان دليله لبيّاً كالإجماع، فإنّه يؤخذ بالقدر المتيقن منه وهو غير صورة التعارض، فتأمل.

وربما يقال للوجه في التخيير: إنّما تقيد الحجية في كل منهما بعد الأخذ به، أي أخذه بأحدهما لا على التعين هو ملاك حجيّته أي لو أخذ به لكان حجّة، ونتيجة ذلك هو التخيير وجواز الأخذ بأي منهما شاء المكلف، فمشية المكلف هو الترجح في المقام لأخذ أحدهما.

وأجيب عنه: لا يصح ذلك لأنّ لازمه أن لا يكون شيء من التعارضين حجة في فرض عدم الأخذ بهما أصلاً، وهذا يعني أنّ المكلف حينئذٍ يكون مطلق العنان بالنسبة إلى الواقع، وله أن يتمسك باصالة البراءة بالنسبة إلى كل منهما، إذا لم يكن في البين دليل آخر من عموم أو إطلاق أو أصل مثبت للتكليف، وهذا ما لا يلتزم به القائل بالتخيير، فتأمل.

ربما يقال بالتخيير في المقام قياساً بالتخيير الثابت بالدليل.

ولكن أجيب عنه: أنه قياس مع الفارق، فإنّه مع تمامية الأخبار الدالة على التخيير في تعارض الخبرين، فإنها بنفسها تدل على لزوم الأخذ بأحدهما، وعند تركه تؤاخذ بتركه ومخالفته للواقع، وهذا نظير الفحص في الشبهات في جريان البراءة، فإنّما هي حجة بعد الفحص والا فقبل الفحص يؤاخذ بمخالفة الواقع لو كان.

 

ارسال الأسئلة