العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٥)
■ المتفرقات (١٢)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1440 هـ » أصول(89)_3شعبان_1440هـ_عيقع الكلام في النسبة بين هذه الطوائف الثلاث الواردة في الخبرين المتعارضين (89)

أصول (89)

3 شعبان

1440هـ

عطفاً على ما سبق: لقد مرّ علينا بالتفصيل الطوائف الثلاث الواردة في الخبرين المتعارضين من القول بالتخيير المطلق كما في الطائفة الأولى، أو التوقف المطلق كما في الطائفة الثانية أو القول بالإحتياط المطلق كما في الطائفة الثالثة، وهنا يقع الكلام في النسبة بين هذه الطوائف الثلاث.

أوّلاً: الظاهر من أخبار التخيير أنّها معارضة بأخبار التوقف بنسبة التباين، فلا شيء من التخيير بالتوقف ولا شيء من التوقف بالتخيير، فإذا أردنا أن نقدم أخبار التّخيير عن أخبار التوقف لابدّ أن يكون ذلك بنحو من الجمع الدلالي العرفي بين الطائفتين حتى يصح القول بأنّ اناطة حجيّة أحد الخبر المتعارضين تخييراً إنّما هو من باب تقديم أخبار التخيير على أخبار التوقف، وإنّما نقول بالجمع الدلالي دون الترجيح السندي لأنّ الأخبار المعتبرة سنداً في كلتي الطائفتين.

وقد تصّدى الاعلام رضوان الله تعالى عليهم لبيان ذلك فقيل: بالجمع العرفي بينهما وقيل وبتقديم أخبار التخيير مطلقاً سواء في عصر الظهور أو عصر الغيبة، وقيل بتقديم اخبار التخيير في خصوص عصر الغيبة والتوقف في خصوص عصر الظهور، فالمسألة ذات أقوال ثلاثة:

أمّا الأوّل: وهو الجمع بينهما فقد حُكى عن المحدث البحراني أنه قال بوجوه ثمانية للجمع بينهما إلّا أنّه ناقش وأشكل فيها، راجع الدرر النجفية: ص56 ـ 58) (الحجرية) (عنه منتهى الدراية: 9: 531).

وأمّا الثاني: كما ذهب إليه شيخنا الأعظم الانصاري قدس سره: بحمل أخبار الوقوف على التمكن من رفع الشبهة والوصول إلى الإمام عليه السلام، وحمل أخبار التخيير على زمان تعذر الوصول إليه عليه السلام (فرائد الأصول: 4: 40).

وأمّا الثالث وهو: تقديم أخبار التخيير مطلقاً فقد إختلف الاعلام فيه أيضاً على أقوال:

الأوّل: إلى القول بحكومة أخبار التخيير على أخبار الوقوف العامة كما ذهب إليه المحقق الأشتياني والمحقق العراقي.

الثاني: من باب الجمع العرفي الدلالي بين النّص المفيد للعلم وهو أخبار التخيير وبين الظاهر المفيد للظن وهو أخبار التوقف.

كما ذهب إليه المحقق الرشتي.

الثالث: الجمع العرفي أو التبرعي يحمل أخبار الوقوف على الإستحباب.

الرابع: وما نسب إلى المشهور من القول بالتخيير بين الخبرين المتعارضين، وادعى عليه صاحب المعالم الإجماع.

وذهب المحقق النائيني قدس سره على ما حكى عنه في توجيه قول المشهور إلى أن الأخبار على طوائف أربع:

الأول: ما دلّ على التخيير مطلقاً سواء في زمن الحضور أو زمن الغيبة كخبر الحسن بن الجُهم كما مرّ.

الثانية: ما دل على التوقف كذلك مطلقاً بناء على ما حكى من وجوده في الأخبار.

الثالثة: ما دل على التخيير في زمن الحضور خاصة كما في ذيل مقبولة عمر بن حنظلة.

ومن المعلوم أن النسبة بين مطلقات التخيير ومقيداته هي نسبة العموم والخصوص المطلق، كما أن النسبة بين مطلقات الوقوف ومقيّداته كذلك، إلّا أنه لا تحمل المطلقات على المقيدات كما في الجمع الدلالي العرفي، لأنّ حمل المطلق على المقيد وتقيد المقيد للمطلق في الأمرين المثبتين مشروط بكون المطلوب فيهما هو صرف الوجود لا الوجود المطلق وإنّما يشترط صرف الوجود حتى يتحقق التعارض والتنافي بينهما مما يوجب حمل المطلق على المقيد والحال المفروض كون المطلوب فيهما إنحلاليين وليس صرف الوجود والمقصود هو حكم الخبرين المتعارضين بنحو مطلق الوجود لا صرف الوجود.

والنسبة بين مطلقات التخيير ومطلقات التوقف هي التباين، لكن لما لم يعمل بإطلاق أدلة التخيير في زمن الحضور، صار الإطلاق في التخيير معرضاً عنه وغير مراد، وكأنه من أوّل الأمر المراد الجدي في دليل التخيير مختصاً بزمان الغيبة، وحينئذٍ تنقلب النسبة التباينية التي كانت بين مطلقات التخيير ومطلقات التوقف إلى الأعم والأخص المطلق، لأنّه من جهة الاعراض عن إطلاق التخيير من جهة تقيده بزمن الحضور صار أخص من مطلقات أدلة التوقف، ويوجب ذلك أن مطلقات التخيير تخصص مطلقات التوقف وهذا معنى إنقلاب النسبة من التباين غلى العموم المطلق، وتكون نتيجة حمل المطلق حل المقيد أن يقال بالتخيير في زمان الغيبة والتوقف في زمان الحضور.

هذا ما حكاه سيدنا المروج في منتهى الدراية (9: 532) عن استاذ سيدنا الخوئي قدس سره في درسه عن استاذه المحقق النائيني قدس سره، إلّا أنه قال وهذا بخلاف ما في تقريرات العلامة الكاظمي عن استاذه المحقق النائيني من وجهين: وهذا ما يأتينا تفصيله إن شاء الله تعالى.

 

ارسال الأسئلة