العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٤)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٢)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الفقه » عام 1440 هـ » أصول (100) 22 شعبان 1440هـ في قول المصنف قدس سره من تقديم أخبار التخيير (100)

أصول (100)

22 شعبان

1440هـ

عطفاً على ما سبق: في قول المصنف قدس سره من تقديم أخبار التخيير على أخبار المرجحات وحمل المرجحات على الإستحباب، فإنّ الإستحباب لا ينافي الحكم بالتخيير الذي هو مقتضى إطلاقات التخيير، ولم يذهب المصنف إلى حمل أخبار المرجحات على الإستحباب وحسب بل عن العلامة المجلسي والسيد الصدر الشارح للواقعة قالا بذلك أيضاً.

قال شيخنا الأعظم في فرائد أصوله (4: 55) : (ثم إنه ظهر من السيد الصدر الشارح للوافية الرجوع في المتعارضين من الأخبار إلى التخيير والتوقف والإحتياط، وحمل أخبار التّرجيح على الإستحباب، حيث قال: ... وأن الترجيح هو الفصل (الأولي).

ويشهد بحمل أخبار الترجيح على الإستحباب لا وجوب التقديم إلى أن أخبار التخيير في مقام التعارض مع أخبار الترجيح أظهر منها، ومن المعلوم عند تعارض الأظهر الظاهر يقدم الأظهر وما فيه من الإطلاقات على الظاهر وما فيه من القيد، فيحمل الظاهر حينئذٍ على الإستحباب.

وأمّا وجه الأظهرية والظاهرية: لو كان الترجيح بتلك المرجحات واجباً ومقدماً وسبباً لتعيَن الحجية في واجدها، كان هذا الإختلاف في المرجحات في أخبارها من الإئتلاف الكثير كماً وكيفاً قادحاً في إثبات حجيّة ذيها، لأنّه من البديهي أن يقع التعارض بسبب هذا الإختلاف في متون أخبار الترجيح مما يوجب ضعف متونها وقصور دلالاتها.

ومع هذا التعارض الكمي والكيفي في المتون يكشف عن إستحباب الترجيح حينئذٍ، فلا تصلح حينئذٍ أخبار الترجيح لتقييد إطلاقات التخيير حتى يدل على وجوب أخبار التخيير على الترجيح من باب حمل المطلق على المقيّد، بل تبقى أصالة الإطلاق سالمة وجارية بلا مانع، ونتيجة ذلك القول بالخيير مطلقاً، إلّا أنه يستحب الأخذ بالمرجحات.

ثم كان الكلام تارة في خصوص المقبولة والمرفوعة كما مرّ تفصيل ذلك وأخرى في الأخبار الأخرى الدالة على الترجيح .

ومما ذكر في المرفوعة والمقبولة من الاشكالات والمناقشات السندية والدلالية انقدح وظهر أيضاً ما في الأخبار الأخرى من الاشكالات والمناقشات سواء العامة والخاصة كلزوم التقييد بالفرد النادر، وكون إختلاف المرجحات كمّاً وكيفاً يوجب ضعف الدلالة على وجوب الترجيح المانع من تقييد إطلاقات التخيير.

وكما قال بعض الأعلام المعاصرين في بيان هذا المطلب بأنّ الأخبار الواردة في المقام تشتمل ستة مضامين، إثنان منها أجنبيان عن علاج تعارض الخبرين، بل يدلان على شرط حجية الخبر مطلقاً سواءاً كان له معارض أم لا، وأربعة منها ترتبط بعلاج تعارض الخبرين.

فمن الستة: ما دلّ على الترجيح بالشهرة كمرسلة الإحتجاج قال: وروى عنهم عليهم السلام أنّهم قالوا: إذا إختلفا أحاديثنا عليكم فخذوا بما اجتمعت عليه شيعتنا، فإنّه لا ريب فيه.

ومنها: ما دل على الترجيح بموافقة الكتاب والسنة كرواية العيون عن الإمام الرضا عليه السلام: فما ورد عليكم من خبرين مختلفين فاعرضوهما على كتاب الله، فما كان في كتاب الله موجوداً حلالاً أو حراماً فاتبعوا، ما وافق الكتاب، وما لم يكن في الكتاب فأعرضوه على سنن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

ومنها: ما دلّ على الترجيح بموافقة الكتاب ومخالفة العامة من دون التعرض إلى موافقة الستة كخبر عبد الرحمن بن أبي عبد الله قال: قال الصادق عليه السلام: إذا ورد عليكم حديثان مختلفان فاعرضوهما على كتاب الله، فما وافق كتاب الله فخذوه، وما خالف كتاب الله فردّوه، فغن لم تجدوهما في كتاب الله فاعرضوهما على أخبار العامة، فما وافق أخبارهم فذروه، وما خالف أخبارهم فخذوه ([1]).

ومنها: ما دلّ على الترجيح بمخالفة القوم خاصة، كخبر الحسن بن الجهم قال: قلت للعبد الصالح عليه السلام: هل ومنها: ما دلّ على الترجيح بمخالفة القوم خاصة، كخبر الحسن بن الجهم قال: قلت للعبد الصالح عليه السلام: هل يسعنا فيما ورد علينا معكم إلّا التسليم لكم؟ فقال لا والله لا يسعكم إلّا التسليم لنا، فقلت: فيروى عن أبي عبد الله عليه السلام شيء ويروى عند خلافه، فبأيهما نأخذ؟ فقال: خذ بما خالف القوم، وما وافق القوم فاجتنبه ([2]).

فالمقصود من سائر الأخبار في قول المصنف قدس سره هذه الطوائف الأربع، ومن الواضح أنها مختلفة كماً وكيفاً، فغير متفقة بمزية معينة، فإن الخبر الأول يدل على الترجيح بالشهرة فقط، والثاني على الترجيح بموافقة الكتاب والسنة، والثالث: على مرجحيّة موافقة الكتاب ومخالفة العامة، والرابع علىالترجيح بمخالفة العامة خاصة.

ومن الواضح أن النسبة بين الخبر الأول والثاني والرابع هو العموم والخصوص من وجه ويقع التعارض فيها في المجمع وهو الخبر المشهور المخالف لكتاب والمواثق للعامة، فمقتضى الأول الأخذ بالشهرة، ومقتضى سائر الأخبار تقديم غيره عليه.

كما أن النسبة بين الخبر الثاني والرابع مع الثالث نسبة العموم والخصوص المطلق.

وهذا يعني أن أخبار الترجيح فيما بينها متعارضة، ومقتضى القاعدة العقلية في التعارض هو سقوط المتعارضين وحينئذٍ عدم تتقييد أخبار التخيير بها وللحديث صلة.



[1] الوسائل: 18: 84.

[2] الوسائل: 18: 85.

ارسال الأسئلة