العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٤)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٢)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1441 هـ » خارج أصول 6 صفر 1441 هـ : في الأخبار العلاجية وترتيب المرجحات فيها (9)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

أصول (9)

6 صفر

1441 هـ

عطفاً على ما سبق: في الأخبار العلاجية وترتيب المرجحات فيها، ففي طائفة منها ورد الترجيح بالأحدثيّة، أي إذا ورد خبران متعارضان من حيث تقدم الزمان وتأخره، فإنّه يقدم المتأخر منهما صدوراً، فإنّه أحدث من قبله، فإذا تعارضت هذه الأخبار مع اخبار الترجيح بموافقة الكتاب ومخالفة العامة والقول بالتخيير عند تكافئهما، وإنّما معارضتهما في مورد الإجتماع، إذ النسبة بينهما من العموم من وجه، وحينئذٍ الأحدثية ترجح الخبر المتأخر سواء أكان موافقاً للعامة أم مخالفاً لهم، ومخالفة العامة أيضاً ترجّح الخبر المخالف لهم سواء أكان متقدماً أم متأخراً، فإذا كان الخبر السابق مخالفاً لعامة والحادث موافقاً لهم، فمقتضى الترجيح بالأحدثية هو الأخذ الحادث، ومقتضى الترجيح بمخالفة العامة هو الأخذ بالسابق والقديم، وعدم الإعتناء بالحادث والجديد.

ولا بأس بذكر الأخبار الواردة فيها الترجيح بالأحدثية: فمنها: خبر المعلى بن خنيس: قال: قلت لأبي عبد الله عليه السلام إذا جاء حديث عن أوّلكم وحديث عن آخركم بأيهما نأخذ؟ فقال: خذوا به حتى يبلغكم عن الحي، فإن بلغكم عن الحيّ فخذوا بقوله، قال: ثم قال أبو عبد الله عليه السلام: (إنّا والله لا ندخلكم إلّا فيما يسعكم) ([1]) .

وجه الإستدلال: إنّ الظاهر من الخبر والظواهر حجّة أن مورد السؤال فيما لو كان الإختلاف في الأحاديث وتعارضهما كما ورد التصريح بذلك في مرسلة الحسين بن مختار([2]) ، وقد حكم عليه السلام بالأخذ بالخبر المتأخر صدوراً، وعلّل ذلك أيضاً بأنّه (أنا لا ندخلكم إلّا فيما يسعكم) وفيه إشارة إلى التقية وحفظ النفوس والأموال والعرض.

ومنها: موثقة محمد بن مسلم عن أبي عبد الله عليه السلام قال: قلت له: ما بال أقوام يروون عن فلان وفلان عن رسول الله صلى الله عليه وآله لا يتهمون بالكذب، فيجئ معكم خلافه؟ قال: إنّ الحديث يُتسخ كمما ينسخ القرآن.

وجه الإستدلال: إنّ قوله عليه السلام (إنّ الحديث ينسخ كما ينسخ القرآن) ظاهره لزوم الأخذ بالأحدث وترك الحديث المتقدم صدوراً، ومثل ذلك (أن الحديث ينسخ كما ينسخ القرآن) ظاهره لزوم الأخذ بالأحدث وترك الحديث المتقدم صدوراً، ومثل ذلك أن الحديث والعترة الطاهرة عدل القرآن وشريكه، فيجري فيه ما يجري في القرآن، كما ورد النسخ في القرآن فكذلك في الحديث، فإنّ كل ما دل على القرآن بالمطابقة يدل على الحديث بالدلالة الإلتزامية وكذلك العكس، لكونهما ككفتي ميزان متساويين، فيجري في الحديث من النسخ ما يجري في القرآن الكريم.

ثم ظاهر قول محمد بن مسلم قدس سره: (يتهمون بالكذب) أي من الثقات أوّلاً، وعدم القطع بصدور الخبرين عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

ثانياً: إذ الخبر القطعي لا يحتمل فيه الكذب حتى يتهم راويه به، فدلّت الموثقة على يقين الأخذ بالأحدث عند تعارض الخبرين في الأخبار الأحاد الظنية فيما كان بظن معتبر.

ومنها: خبر أبي عمر والكناني، قال: قال لي أبو عبد الله عليه السلام: يا أبا عمرو أرأيت لو حدّثتك بحديث أو افتيتك بفتيا، ثم جئتني بعد ذلك، فسألتني عنه، فأخبرتك بخلاف ما كنت أخبرتك، أو أفتيتك بخلاف ذلك، فأيّهما كنت يأخذ؟ قلت: بأحدثهما، وأدع الآخر، فقال: قد أصبت يا أبا عمرو، وأبى الله إلّا أن يُعبد سّراً، أمّا والله لئن فعلتم ذلك، أنّه لخير لي ولكم، أبى الله عز وجل لنا في دينه إلّأ التقية([3]) .

وجه الإستدلال: إنّ تقرير الإمام من السنة والحجة، فقد قرّر ما قاله الراوي من قوله (قلت بأحدثهما وأدع الآخر) وأنّه مصيب في عمله.

ثم مورد الخبر فيما إذا كان الحديث المتأخر موافقاً للعامة، ويدل على ذلك قرينة تعليل قوله عليه السلام بلزوم الأخذ بالأحدث لأنّه (أبى الله إلّا أن يعبد سرّاً) وأنّه (أبى الله عز وجل لنا في دينه إلّا التقية) فإنّ التقية ديني ودين آبائي هذه جملة من الأخبار التي إستدل على تقديم الأحدث من الخبرين المتعارضين.

وقد أجيب عنها إجمالاً وتفصيلاً: أمّا الإجمال، فإنّه قد أعرض عنها الأصحاب، وأنّه ليست الأحدثية موجبة لترجيح أحد الخبرين المتعارضين على الآخر.

ولكن يظهر من الشيخ الصدوق في الفقيه (4: 203 ذيل الحديث 5472) في كتاب الوصية: فيما لو وصى لرجلين في التركة، فينفرد كل واحد منهما بنصف التركة وهذا ما يأتينا تفصيله إن شاء الله تعالى.



([1]).الوسائل: 18: 78 باب 9 من أبواب صفات القاضي الحديث الثامن.

([2]).الوسائل: 18: 78 باب 9 من أبواب وصفات القاضي الحديث السابع.

([3]).الوسائل: 18: 78 باب 9 من أبواب صفات القاضي الحديث 17.

ارسال الأسئلة