ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤١/١٢/١٤ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٤)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٥)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٣)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الفقه » عام 1441هـ » خارج فقه 5 جمادى الأولى لسنة 1441 هـ مسألة 51: يجب إدغام اللام مع الألف واللام في أربعة عشر حرفاً (58)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة الثامنة صباحاً

فقه (58)

5 جمادى الأولى

1441 هـ

مسألة 51: يجب إدغام اللام مع الألف واللام في أربعة عشر حرفاً وهي: التاء والثاء والدال والذال والراء والزاي والسين والشين والصاد والضاد والطاء والظاء واللام والنون وإظهار بقية الحروف فنقول في (الله) و(الرحمن) و(الرحيم) و(الصراط والضالين مثلاً بالإدغام ، وفي (الحمد) و(العالمين) و(المستقيم) ونحوها بالإظهار.

أقول: أنّ الحروف العربية الهجائية ثمانية وعشرون حرفاً، وقد قسّمها علماء اللغة والنحو والتجويد إلى قسمين متساويين أربعة عشر منها عرفت بالحروف الشمسية والنصف الآخر بالقمرية ويقصد من الأولى أنه يجب إدغام اللام مع الألف واللّام كما في حرف الشين من الشمس فيقال (الشمس) فأدغم اللام مع ألف فلم تلفظ اللّام وادغمت بالشين وكذلك الحروف الأخرى وهي: التاء والثاء والدال والذال والراء والزاي والسين والشين والصاد والضاد والطاء والطاء واللام والنون.

والمراد من الحروف القمرية أنّ اللام يظهر معها.

وفي سورة الحمد الشمسية والتي تلفظ بالادغام دون الكتابة هي في (الله) و(الرحمن) و(الرحيم) و(الصراط) و(الضالين) وأما الحروف القمرية فهي في (الحمد) و(العالمين) و(المستقيم) ونحوها ويكون بالإظهار.

وهذا ما ذهب إليه المشهور ومنهم المصنف قدس سره كما هو المختار.

والوجه والمستند في ذلك: من جهة إشتراط صحة القراءة على حسب القواعد العربية، كما يشهد له الإستعمالات الدارجة في المحاورات بحيث لو أبدل فادغم في مورد الاظهار أو بالعكس يعدّ لحناً وغلطاً في الكلام عند العرب الفصحاء.

وممّا أشار إلى وجوب رعاية ذلك إدغاماً في الحروف الشمسية وإظهاراً في الحروف القمرية من حيث اللغة والنحوين الحاجب فقال: (واللّام المعرفة تدغم وجوباً في مثلها أي في اللّام وثلاثة عشر حرفاً).

وقال الرضي (رحم الله): المراد بالثلاثة عشر النون ـ وإلى آخر ما جاء في المتن.

ومن سرّ اللغة: أنّ الشمس من المؤنث المجازي والمؤنث بطبيعته يكون مستوراً فلام تعريفها يستر في حروفها إدغاماً، فتأمل.

مسألة 52: الأحوط الادغام في مثل: (إذهب بكتابي) و(يدرككم) ممّا إجتمع المثلان في حكمتين مع كون الأول ساكناً، لكن الأقوى عدم وجوبه:

أقول من أحكام القراءة ومسائلها كما تعرض المصنف إليها الإدغام في حرفين متماثلين والأوّل منهما ساكناً، كما في مثل: (اذهب بكتابي) فإنّه يدغم الباء الأول الساكن في الباء الثاني، وكذلك لو كانا في كلمة واحدة مثل: (يدرككم) فهل يجب ذلك؟

إختلف الأعلام فمنهم من قال بوجوبه فتوى، ومنهم من الإحتياط الواجب، ومنهم من الأحوط إستحباباً، ومنشأ الخلاف هو هل يشترط في صحة القراءة القرآنية وفي الصلاة رعاية المنهج العربي كما عند المصنف أو رعاية ما يلتزم به أصحاب الإختصاص والخبرة في اللغة العربية وفي علم التجويد، فمن قال بالأول لا يقول بالوجوب فتوى بل أما أن يقول بالإحتياط الوجوبي للعلم الإجمالي وقاعدة الإشتغال والفراغ اليقيني أو الإحتياط الإستحبابي بعد القول بالبراءة فإنّه من الشك في التكليف وإنما يقول بالإستحباب للخروج عن مخالفة المشهور أو من قال بالإحتياط الوجوبي.

وما نحن فيه فإنّ الصرح به في الشافية وفي شرحها للرضي (رحمه الله) هو الوجوب، ولا يستثنيان من ذلك إلّا الهمزة على لغة التخفيف، وإلّا الواو والياء إذا كانت الأولى منهما مدة أصلية أو بمنزلتها.

ولكن من الاعلام المعاصرين من يرى عدم ثبوت وجوب في مثل المقام بنحو يوجب الاخلال به الغلط واللحن في كلام العرب، فتأمل.

فإختلاف الأقوال بإختلاف المباني والتشخيص الموضوعي وما عليه الصدق العرفي، والعرف ببابك فتأمل والمختار رعاية الاحتياط، فإنّه طريق النجاة.

مسألة 53: لا يجب ما ذكره علماء التجويد من المحسنات كالإمائة والاشياع التفحيم والترقيق ولو ذلك، بل والإدغام غير ما ذكرنا وإن كان متابعتهم أحسن.

أقول: عطفاً على سبق في أحكام القراءة في الصلاة وإختلاف الاعلام فيها، وكما مرّت الإشارة تكراراً إنّ منشأ الإختلاف تارة يكون من جهة الحكم وما يستنبط من الأدلة الفقهية التفصيلية من الكتاب والسنة من حيث السند والدلالة، واخرى من جهة تشخيص الموضوع بعد يرجع فيه إلى العرف، فحينئذٍ فيما إذا كان في مقام التشخيص عرفاً عاماً وأخرى عرفاً خاصاً، فما عليه سيرة العقلاء أو سيرة المتشرعة هو رعاية العرف العام أو الخاص، وفي مثل هذا تختلف المباني فتختلف الأقوال.

وما نحن فيه هل يجب رعاية ما ذكره علماء التجويد المأخوذ (ما ذكروه) من علماء اللّغة والنّحو والصرف ومن كلام العرب في محاوراتهم وكلامهم من المحسنات الكلامية كالالة والاشياع والتفخيم في مثل حرف الرّاء والترقيق ونحو ذلك بل وحتى الادغام في غير ما مرّ ذكره؟

إختلف الاعلام: فمن قال إنها من محسنات وجمال الكلام ومن أخلّ بها بعد أداء الكلمة صحيحة لا يوجب البطلان، بل تكون القراءة صحيحة إختلف الاعلام: فمن قال إنها من محسنات وجمال الكلام ومن أخلَ بها بعد أداء الكلمة صحيحة لا يوجب البطلان، بل تكون القراءة صحيحة وتصحّ الصلاة كما عليه معظم الأعلام المعاصرين وحينئذٍ كان من الأولى والإحتياط الإستحبابي فتأمل والله العالم بالحقائق.

ارسال الأسئلة