ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤١/١١/١٧ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٤)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٥)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٣)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الفقه » عام 1441هـ » خارج فقه 14 شوال لسنة 1441 هـ لو صلى الجمعة بغير السورالمخصوصة (91)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة الثامنة صباحاً

فقه (91)

14 شوال

1441 هـ

وأمّا الأمر بالإعادة لو صلى بغيرهما ففي مصححة عمر بن يزيد أو حسنته لمكان إبراهيم بن هاشم والإختلاف في توثيقه الذي يعد من التوثيق العام . فهل توثيقه بتوثيق ولده؟ فتكون الرواية صحيحة أو مصححة كما عند سيدنا الحكيم قدس سره أو أنه إمامي ممدوح فتكون الرواية به حسنةً، والأمر سهل بعد القول بالإعتبار سواء الصحيحة أو الحسنة محمد بن يعقوب عن علي بن إبراهيم عن أبيه عن إبن أبي عمير عن معاوية بن عمّار عن عمر بن يزيد قال: قال أبو عبد الله (عليه السلام): من صلّى الجمعة بغير الجمعة والمنافقين أعاد الصلاة في سفر أو حضر. محمد بن الحسن بإسناده عن محمد بن يعقوب مثله([1]).

محمد بن يعقوب عن علي بن إبراهيم عن أبيه عن عبد الله بن المغيرة عن جميل عن محمد بن مسلم عن أبي جعفر عليه السلام قال: إنّ الله أكرم بالجمعة المؤمنين، فسنّها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بشارة لهم، والمنافقين توبيخاً للمنافقين، ولا ينبغي تركهما فمن تركهما متعمّداً فلا صلاة له.

وهناك الطائفة الأولى من الروايات الدالة على الإستحباب فيلزم التعارض بينهما، والظاهر لا مجال للاعتماد على الطائفة الثانية الدالة على الوجوب فلا مرد للإعادة في مقابل ما يدل على نفي الوجوب (كخبر ابن يقطين): قال: سألت أبا الحسن عليه السلام عن الجمعة في السفر ما أقرأ فيهما قبل هو الله أحد([2]). هذا أوّلاً.

وثانياً: معارضة ذلك بما دلّ على عدم وجوب ذلك في صلاة الجمعة كما في الوسائل باب 71 من أبواب القراءة في الصلاة في الحديث الأول والرابع والخامس، والذي يستفاد منها حكم صلاة الظهر، وذلك بقرينة صحيحة منصور بن حازم في قوله عليه السلام؟! ليس في القراءة شيء موقت إلّا الجمعة يقرأ بالجمعة والمنافقين([3]). مطلقاً سواء في صلاة الجمعة أو صلاة الظهر من يوم الجمعة.

في الباب 70 باب تأكد إستحباب قراءة الجمعة والمنافقين في يوم الجمعة في الظهرين والجمعة الكليني بإسناده عن الحسين بن سعيد عن صفوان عن أبي أيوب وعن أحمد بن محمد بن عيسى عن علي بن الحكم عن أبي أيوب الخزّاز عن محمد بن مسلم قال: قلت لأبي عبد الله عليه السلام: القراءة في الصلاة فيها شيء موقت؟ قال: لا، إلّا الجمعة يقرأ بالجمعة والمنافقين([4]).

وثالثاً: إنما يدل على الإستحباب دون الوجوب ما ورد من كثرة التأكيد ممّا يدل على الإستحباب فإنّه بمنزلة القرائن الدالة على الإستحباب في قراءتهما في الجمعة على إختلاف السنة النصوص الواردة في المقام كقوله عليه السلام: تارة بالأمر بقراءتها([5]).

وأُخرى بالاعادة ([6]). وثالثة: بالأمر بإتمامها ركعتين ثم يستأنف (باب 72 ح2)  ورابعة: بأنه لا صلاة له (70/3).

ورابعاً: يحتمل قريباً أن يراد بالجملة ما يعم صلاة الظهر في الطائفتين من الروايات، بل وفي بعضها تصريح بذلك، فتأمل.

وبعبارة أخرى: من قال بوجوب الجمعة والمنافقين في يوم الجمعة في صلاة الجمعة كما نسب المحقق قدس سره إلى بعض وقيل إلى الشيخ الصدوق قدس سره لما يظهر الوجوب من بعض الوجوه في المقام:

الأوّل: ما ورد بالإعادة أن تركهما كما في صحيحة عمر بن يزيد أو حسنته لمكان إبراهيم بن هاشم بتوثيق ولده علي بن إبراهيم محمد بن يعقوب عن علي بن إبراهيم عن أبيه عن إبن أبي عمير من معاوية بن عمّار عن عمر بن يزيد قال: قال أبو عبد الله عليه السلام: من صلى الجمعة بغير الجمعة والمنافقين أعاد الصلاة في سفر أو حضر (الوسائل: باب 72: ح1) والمراد الظهر في السفر.

الثاني: نفى الصلاة وأنه لا صلاة لمن تركهما متعمّداً كما في صحيحة زرارة المروي عن العلل.

محمد بن يعقوب بإسناده عن علي بن إبراهيم عن أبيه عن عبد الله بن المغيرة عن جميل بن دراج عن محمد بن مسلم عن أبي جعفر عليه السلام قال: إنّ الله أكرم بالجمعة المؤمنين فسّنها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بشارة لهم، والمنافقين توبيخاً للمنافقين، ولا ينبغي تركهما فمن تركه متعمداً فلا صلاة له([7]). وللحديث صلة ([8]).



([1]).الوسائل: باب 72 ح1.

([2]).الوسائل: باب 71 ح2.

([3]).الوسائل: باب 70 الحديث الأول.

([4]).الوسائل: باب 71 ح5.

([5]).الوسائل: باب 70 ح4.

([6]).الوسائل: باب 72 ح1.

([7]). الوسائل: باب 70 ح3.

([8]).الجواهر: 9: 408 ـ 409.

ارسال الأسئلة