العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
خارج الفقه
خارج الأصول
اللمعة الدمشقیة
رجال (١٥)
١٢٠- شرح التجرید (٢٢٢)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
مهجة قلب الحسين عليه السلام وأصحابه - محرم الحرام ١٤٤٢ هـ (١٠)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٤)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٥)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٣)

احدث ملفات

الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1442 هـ » خارج أصول 20 جمادى الأولى لسنة 1442 هـ في إستحالة القسم الرابع من الوضع (65)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

أصول (65)

20 جمادى الأولى

1442 هـ

إستحالة القسم الرابع من الوضع

وأما القسم الرابع: أي الوضع الخاص والموضوع له العام، فذهب المشهور إلى إمتناعه وعدم إمكانه، لأنّ الثالث إنما أمكن بناء على الإشارة الذّهنية، ومثل هذا لا يتحقق في الرابع، إذ كل ما تصورته في مقام الإشارة إلى الوضع الخاص ثم ملاحظة المعنى الكلي العام، فإنّه عند ملاحظة الجزئي والفرد الخاص بإعتبار الإشارة الذهنية إليه يلزمه أن يكون كليّاً، كما يقال (ما هو كلّي زيد، أو ما هو منطبق على زيد) وهذا من المفهوم الكلّي فيكون من الوضع العام والموضوع له العام، فينضم في مقام الوضع إلى الخاص عند ملاحظته مفهوم عام يتحقق به الربط في مقام الإشارة كما ذكر.

هذا فيما إذا قيل في تصحيح القسم الثالث بالإشارة الذهنية، فإنّه لا يجري في القسم الرابع، وأمّأ من صحّحه من جهة أن تصور العام تصوّر لأفراده بوجه من الوجوه، ويكفي في الوضع لها بتصوره فقط، فيمكن أن يقال ذلك في القسم الرابع أيضاً، فإنّ تصور الخاص عبارة عن الطبيعي مع الخصوصيات الفردية، فيلزمه تصوّر الكلّي الطبيعي ضمناً، لا إستقلالاً كمن يتصوّر مفهوم الدار لأجزائه ضمناً، فيمكن وضع اللفظ للطبيعي المتصوّر في ضمن تصوّر الفرد، كما أمكن الوضع للفرد، والمتصوّر يتصوّر الطبيعي، فالوجه التقريبي في القسم الثالث يجري في القسم الرابع أيضاً، إلّا أنه أورد على الثالث لو كان بالتقريب المذكور وصحّحنا ذلك بالإشارة الذهنية التي لا تجري في القسم الرابع، وبهذا يلزم أن يكون الوضع ممتنعاً ومحالاً.

 كما ذكر الأعلام وجوهاً أخرى لإمتناعه، كالمحقق الاصفهاني والمحقق العراقي والسيد الخوئي قدس سرّهم.

فإنّ المحقق العراقي يرى إمتناع ذلك، بناءً على أنّ الخاص بما هو خاص، لا يكون وجهاً للعام بنحو يكون تصوره تصوراً للعام ولو بنحو الإجمال، والسبب في ذلك أن الخصوصية المقوّمة للفرد وللخاص تناقض العموم وتنافيه كزيد وإنسان، فإنّ العموم لا يتحصّل في معنى إلا بالغاء الخصوصية الفردية، ومعه كيف يمكن أن يكون الشيء مرآة ووجهاً لنقيضه.

وأورد عليه: أن المناقضة والتناقض جارية في الوضع العام والموضوع له الخاص، فإنّه كما يستحيل أن يكون الخاص وجهاً للعام لإلغاء الخصوصية الفردية في العام وملاحظتها في الخاص، فكذلك العكس، فإنّ المناقضة من الطرفين.

ثم دعوى المناقضة ممنوعة في المقام، فإنّ العام لم يوضع للطبيعة الملازمة لإلغاء الخصوصية المقوّمة للخاص، حتى يلزم التّناقض، بل يوضع لذات الطبيعة بلا تقييدها بأيّ قيدٍ، فيكون من (لا بشرط) ولا ينافيه طردّ الخصوصية عليه.

ثم هذه المناقضة لو كانت، فإنّها تجري في بعض العمومات، كما مر دون العمومات التي تنتزع عن الخصوصيات، فيستحيل تقوّم العام بإلغاء الخصوصية الفردية، فلا تناقض في مثل هذا العام وبين الأفراد.



[1] الكفاية: 10 طبع مؤسسة آل البيت.

ارسال الأسئلة