العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٤)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٥)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٣)

احدث ملفات

العشوائیة

12 ربيع الثاني 1434

المسألة التاسعة والعشرين من العروة

مسألة 29: لا يجوز الاستئجار لصلاة الميت ممن وظيفته التيمم مع وجود من يقدر على الوضوء، بل لو استأجر من كان قادراً ثم عجز عنه يشكل جواز الإتيان بالعمل المستأجر عليه مع التيمم، فعليه التأخير إلى التمكن مع سعة الوقت، بل مع ضيقه أيضاً يشكل كفايته، فلا يترك مراعاة الاحتياط.

*  *  *

يقع الكلام فيمن يريد أن يستأجر نفسه للصلاة عن الميت ووظيفته التيمم لفقدان الماء وعدم التمكن منه مع وجود من يقدر على الوضوء، فهل يجوز له ذلك؟

المسألة ذات صور:

الأولى: فيما إذا  أراد شخص أن يتبرع عن الميت في صلاته عنه، وكانت وظيفته التيمم فجواز ذلك وعدمه يبتني على مشروعية صلاة الأجير في حال كون وظيفته التيمم وعدم مشروعيته، ويرجع ذلك إلى أنه يصح توجه الأمر إلى شخص ينوب عن غيره في عباداته فإن الصلاة ووجوب امتثالها إنما يتوجه إلى المنوب عنه فكيف يتوجه إلى النائب فإنه غير معقول، فلا يعقل أن يأتي المكلف بالعمل الواجب عن غيره بقصد الامتثال، وإنما يتوجه الأمر إلى الأجير في مقام الامتثال إلى نفسه لا إلى المنوب عنه، وذلك لا باعتبار الأمر بالصلاة مثلاً الذي يتوجه أولاً وبالذات إلى المنوب عنه، بل من جهة أن تفريغ ذمة المؤمن يستحب على المكلفين المؤمنين، فيتوجه هذا الأمر إلى النائب أيضاً، وإذا آجر نفسه أبدل ذلك المستحب إلى الأمر الواجب عليه، فصار تفريغ ذمة المنوب عنه واجباً عليه بعد ما كان مستحباً في ذمته، وهذا يرجع إلى أن الأمر في الإجارة أمر توصلي فلا يؤخذ فيه قصد القربة، ومن ثم جاز الاستئجار في العبادات، فالعبادية في صلاة الاستيجارية مستندة إلى أمر سابق مستحب في نفسه انقلب إلى الوجوب بعد الإجارة.

ثم الأمر بالصلاة عن الميت يتوجه إلى المكلفين بنحو الاستحباب الكفائي ويتوجه إلى طبيعي الصلاة دون الأشخاص، ومن ثم لو كان أحدهم غير قادر على الطهارة الاختيارية المائية، فإنه لا يتوجه إليه الأمر بالصلاة عن الميت فلا يصح منه ذلك تبرعاً لأن الأمر بالصلاة يتوجه إلى الطبيعي ولمن كان متمكناً من الطهارة المائية الاختيارية وهذا ما اشار إليه المصنف (مع وجود من يقدر على الوضوء) فالجواز وعدمه يبتني على مشروعية صلاة الأجير في حال كون وظيفته التيمم وعدمه، فإن قبل بمشروعيته فلا مانع من جواز الاستئجار ولو تبرعاً لأنه استئجار على عمل صحيح يرغب إليه العقلاء في بذل مال بإزاءه، ولكن على القول الثاني لا يجوز الاستئجار لبطلان عمله، فيكون المال من السحت وأكل المال بالباطل إذ ليس بإزاءه ما يرغب إليه العقلاء.

الثانية: كالصورة الأولى إلا أنه تنحصر الصلاة عن الميت في المتبرع فإن لم يوجد من يقدر على الوضوء جاز للعاجز عن الماء أن ينوب عنه.

الثالثة: فيما كان الاستيجار بوصية من الموصي فإن كان في شخص معين وتمكن من الطهارة المائية لسعة الوقت فلا يأتي بالصلاة مع التيمم وإن فعل كان تيممه باطلاً وتبطل صلاته، وإن كان مع ضيق الوقت جاز ذلك لانحصار الوصية فيه، وإن لم تكن الوصية في شخص خاص فلا يستأجر من كان وظيفته التيمم لتوجه الأمر إلى طبيعي الصلاة دون الأشخاص، ويترتب على ذلك لو استأجر الوصي من يقضي عن الميت وطرأ عليه العجز بعد الإجارة بنحو لا يتمكن من القضاء بالاختياري في مدة الإجارة فإن ذلك يكشف عن بطلان إجارته لعدم تمكنه من العمل المستأجر عليه.

الرابعة: فيما إذا كان النائب هو الولي ووجب عليه القضاء كالولد بالنسبة إلى الوالد في صلاته أيام مرض الموت على ما هو المشهور فمع سعة الوقت لا يصح منه صلاته عن الميت بالتيمم، ومع الضيق صح منه ذلك.

ويرجع الأمر كله إلى أن الواجب الكفائي كالواجب العيني لا يجوز امتثاله بالفرد الاضطراري كالتيمم إلا مع تعذر الفرد الاختياري أما الطهارة المائية تمسكاً بإطلاق البدلية في التيمم بدلاً عن الغسل والوضوء، فإذا لم تشرع الصلاة من المتيمم مع إمكان الصلاة عن المتوفي فلا يجوز الاستئجار عليها حينئذ.

---------------------------------

المسألة الثلاثون في العروة

مسألة 30: المجنب المتيمم إذا وجد الماء في المسجد وتوقف غسله على دخوله والمكث فيه، لا يبطل تيممه بالنسبة إلى حرمة المكث، وإن بطل بالنسبة إلى الغايات الأخر، فلا يجوز له قراءة العزائم، ولا مسّ كتابة القرآن كما أنه لو كان جنباً وكان الماء منحصراً في المسجد ولم يكن أخذه إلا بالمكث وجب أن يتيمم للدخول والأخذ كما مر سابقاً، ولايستباح له بهذا التيمم إلا المكث فلا يجوز له المس وقراءة العزائم.

*  *  *

أقول: لقد تقدم في الفرع الثاني في ما يحرم على الجنب بما يتعلق بالمقام وخلاصة الكلام أن التيمم تارة لأمر موسع وأخرى لأمر مضيق، فبالأول يكون متطهراً مطلقاً وجاز له الدخول في كل الغايات ما دام لم يتمكن من الماء، وأما الثاني فإنما يجوز له الدخول في المورد الخاص كالصلاة في آخر الوقت ولا يجوز له أن يدخل في الغايات الأخرى لأنه يصدق عليه كونه واجداً للماء بالنسبة إليها، فإذا وجب على الجنب التيمم لأجل دخول المسجد والاغتسال فيه كما لو كان الماء ينحصر وجوده في المسجد فإنه لا يستباح غيره من الغايات الأخرى كمس كتابة القرآن الكريم وقراءة آيات العزائم، فبالنسبة إليها يكون التيمم بحكم البطلان وإن كان للغاية الأولى كدخول المسجد للاغتسال متيمم موضوعاً فيكون من حيث دخول المسجد هو متيمم موضوعاً ولكن بالنسبة إلى الغايات الأخرى فهو غير متيمم حكماً، ولا تنافي في ذلك لكونهما من جهتين ولا فرق في ذلك بين أن يكون مجنباً متيمماً وأراد الدخول في المسجد أو كان جنباً واراد الدخول في المسجد والمكث فيه للاغتسال فإنه يتيمم ويدخل، ويكون تيممه خاص لحلية الدخول وصحته دون الغايات الأخرى.

ارسال الأسئلة