ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤٠/١١/١٩ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٥)
■ المتفرقات (١٣)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1434 - 1435 هـ » خارج الأصول - 22محرم 1435 هـ - النقوض الثلاثة التي وردت على القول بالملازمة بين الحكم الوضعي والحكم التكليفي (28)

المدة 00:19
قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة آیة الله الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

22 محرم

1435

عطفاً على ما سبق:

بعد بيان ما أورد على الشيخ الأعظم في إستدلاله بالآية الشريفة على عدم الجواز وحرمة العمل بالظن المطلق بقوله تعالى (أ الله أذن لكم أم على الله تفترون) بإنّه فرق بين الإفتراء والفرية التي هي بمعنى الكذب وعدم المطابقة مع الواقع وبين القول بغير علم أي القول بالظن المطلق، فإنّه لا يلزمه أن يكون كذباً.

ولكن يمكن أن يستدل على منع التقوّل بغير علم بقوله تعالى: (قل إنمّا حَرّم ربّي الفواحش ما ظهر منها وما بطن والأثم والبغيَ بغير الحق وأن تشركوا بالله ما لم ينزل به سلطاناً وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون) (الاعراف: 33) وقوله تعالى: (ولا تقف ما ليس لك به علم) (الإسراء: 36) وكذلك يستدل بالإخبار الناهية عن القول بغير علم.

إلّا أنه أورد على الإستدلال بالآية الثانية وكذلك الاخبار في الباب بأنّها إرشادية إلى حكم العقل فلم تكن مولوية حتى تدّل على الحرمة. ولكن ظاهر سياق الآية الأولى بذكر أمور كالفواحش ما ظهر منها وما بطن هي مبغوضة ومحرّمة، أنّها لبيان حكم مولوي فيأبى عن كونه إرشادياً لحكم عقلي، فربما يقال أنّ الأولى أن يستدل على حرمة القول بالظن المطلق أي القول بغير علم بهذه الآية الشريفة لا بما إستدل به الشيخ الأعظم+.

وأمّا ستدلاله بالأخبار وبحديث القضاة، فإنّه أجنبي عن المقام، لأن القضاء من الإنشاء وليس من القضايا الخبرية حتى تتصف بالكذب والصدق، لأنّه من البديهي أن قول القاضي (حكمت أن هذا المال لزيد لقيام البينة مثلاً، إنما هو من الإنشاء وليس الأخبار، وإن قيل: بالغاء خصوصية الإنشاء في المقام، فجوابه أن دون ذلك فرط القتاد فتأمل.

وأما تمسكه بالإجماع المنقول عن المحقق البهبهاني+، فإنه من الإجماع المدركي ولا يصح الركون إليه لو عرفنا مستند المجمعين ولو إحتمالاً، فإنه نرجع إليه قلنا به كنا مع المجمعين وإلا فلا ضير في مخالفتهم، فالإجماع المدركي ليس بحجة كما هو في الإجماع التعبدي الكاشف عن قول المعصوم×.

وأمّا تمسكه بالعقل، فإن الإلتزام القلبي جزماً وقطعاً بما شك أنه من الشرع إنما هو أمر ممتنع عقلاً لا أنه محرم شرعاً وبعبارة أخرى: الالتزام بالمشكوك والمظنون المطلق واسناده إلى الشارع المقدس أما أن يكون قلبياً أو قولياً، والأول إنما هو أمر ممتنع وليس بمحرم، وأما الثاني وإن كان ممكناً بأن يسند المشكوك فيه إلى المولى إلّا أنه قبيح عقلاً، لا أنه محرم شرعاً.

فتحصل: ان الوجوه التي ذكرها الشيخ+ لعدم الجواز وحرمة العمل بالظن المطلق والتعبّد بما لم يثبت التعبّدية لا يخلو من النظر والمناقشة فتدبّر.

عود على بدء:

من الوجوه التي تذكر في تقرير الأصل الأولى في المشكوك الحجّية هو عدم الحجّ

ية لاستصحابها.

بيان ذلك: إن حجية الأمارة من الحوادث، وكل حادث مسبوق بالعدم والغير، فالأصل حينئذٍ فيما لم يدل دليل خاص على التعبد به عدم حجيّته وعدم إيجاب العمل به، هذا ما أشار إليه الشيخ الأعظم+ إلّا أنه ناقش هذا الوجه فراجع.

 


 

ارسال الأسئلة