العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١٠)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٣)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٤)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (٢)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الفقه » عام 1434 - 1435 هـ » خارج الفقه 14 رجب 1435 هـ - يجب في ضيق الوقت الإقتصار على أقل الواجب (103)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة آیة الله الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

14 رجب

1435

مسألة 18 ـ يجب في ضيق الوقت الإقتصار على أقل الواجب إذا إستلزم الإتيان بالمستحبات وقوع بعض الصلاة خارج الوقت، فلو أتى بالمستحبات مع العلم بذلك يشكل صحة صلاته، بل تبطل على الأقوى.

أقول: لو ضاق الوقت كما في آخره، فالواجب حينئذٍ أن يقتصر في صلاته على أقل الواجب أي يكتفي بالواجبات من دون أن يأتي بالمستحبات، فلو إستلزم الإتيان بالمستحبات وقوع بعض أجزاء الصلاة ولو بمقدار السّلام الواجب الذي يخرج به من الصلاة خارج الوقت مع العلم بذلك، فإنّه يشكل صحة صلاته، وذهب المصنف إلى بطلانها على الأقوى.

وقد يذكر لبطلانها وجوهاً إلّا أنّها قابلة للنقاش كما أشار إليها العلمان سيدنا الحكيم في مستمسكه (5: 171) وسيدنا الخوئي في تنقيحه (11: 411) إلّا أنّ السيد الحكيم ذكر الوجوه مع ردّها من دون أن يذكر وجه البطلان الذي يختاره، لكن السيد الخوئي أشار إلى وجه البطلان.

بيان ذلك: إنّما يقال بالبطلان للوجوه التالية:

الأول: إنّ الزائد على أقل الواجب منهي عنه، والنهي في العبادة يوجب فسادها فتكون الصلاة باطلة حينئذٍ.

وأجيب عنه: أولاً: إنّ ذلك يبتني على أنّ الأمر بالشيء يقتضي النهي عن ضده العام أو الخاص، والحال اثابت عند المحققين أنّ الأمر بالشيء لا يقتضي النهي عن ضده كما هو ثابت في محله في علم أُصول الفقه.

نعم غاية ، في المقام أنّه لم يكن الزائد على الواجب مأموراً به عند المعارضة مع الواجب، فلا أمر له في مقام المزاحمة ولكن يمكن تصحيح ذلك على سبيل الترتب المطروح بحثه في علم الأصول أيضاً بناء على من قال بالترتب في المتزاحمين فيمن ترك الأهم فإنّه يأتي بالمهم لتعلق الأمر به عند ترك الأهم.

وثانياً: إنّ النهي في العبادة لو كان نفسياً لكان موجباً لفسادها، والحال النهي المذكور في المقام من النهي الغيري ومثله لا يستوجب الفساد.

وثالثاً: لو سلّمنا أنّ النهي في العبادة يوجب فسادها، فغايته فساد ذاك الزائد المستحب لا أصل الصلاة، كما أشار إليه العلمان أيضاً ولكن بما يقال في هذا الإشكال الأخير أنّه على القول بالتركب الإتحادي بين الأفعال الواجبة والمستحبة في الصلاة، وأنّه إذا إنتفى الجزء إنتفى الكل، فمع بطلان الزائد المستحب يستلزمه بطلان الصلاة بتمامها، فتأمل.

الثاني: إنّما يقال ببطلان  الصلاة على الأقوى من أجل حصول الزيادة في أجزاء العبادة في هذه الحالة ممّا يوجب بطلان الصلاة.

وأجيب عنه: إنّما يتم ذلك لو قيل أن الفعل الإستحبابي جزء من الصلاة أيضاً، وأن الأجزاء الإستحبابية مأتي بها بقصد الجزئية، والحال قد ثبت في محلّه إلى أن التحقيق خلاف ذلك فليس الفعل الإستحبابي جزءاً من ماهية الصلاة.

وإلّا لم تكن مستحبة بل كانت واجبة، فإنّ جزء الشء عين الكل، فلابّد أن يكون له حكم الكل حينئذٍ.

الثالث: إنّما يقال بالبطلان من أجل البدعة والتشريع المحرم وإدخال ما ليس في الدين في الدين، بإعتبار أنّ ما يقول به الوقت كيف يكون مستحباً، فالإتيان به بقصد العبادة من التشريع المحرّم.

وأجيب عنه: إنّ ذلك مبني على إبطال التشريع، والتحقيق خلافه فإنّه لا يستوجب الإبطال لعدم الدليل عليه، وعدم الدليل دليل العدم.

الرابع: أن يقال بالبطلان لإشتمال الصلاة حينئذٍ على الكلام الزائد المبطل عمداً فلا يوجب البطلان.

وأجيب عنه: أولاً: إنّ هذا يختص بالمستحب الكلامي ولا يجري في الفعل المستحب كجلسة الإستراحة ونحوها فيكون الدليل أخص من المدّعي.

وثانياً: المستحبات الكلامية من قبيل الذكر والدعاء وليس من قبيل قول الآدمي حتى يوجب زيادته بطلان الصلاة، فلا يشمل الأذكار والأدعية حتى لو كانت محرّمة، ومثله غير مبطل.

وثالثاً: لا دليل على تحريم مثل هذا الذكر والدعاء والكلام الإستحبابي الزائد على الواجب المخلّ بالوقت عند ضيقه وعدم الدليل دليل العدم.

ورابعاً: لا دليل لنا على أنّ الدعاء والذكر المحرمين يوجبان بطلان الصلاة، فإنّهما يكونان بحكم رؤية المرأة الأجنبية بشهوة في الصلاة فإنّه قمن التركّب الإنضمامي الذي لا يوجب بطلان الصلاة وإن فعل محرّماً.

بل الصواب في وجه البطلان كما أشار إليه سيدنا الخوئي+ أنّه لم يكن من جهة الإتيان بالمستحب بما هو مستحباً في حدّ ذاته حتى يُتمسك بالوجوه المذكورة، بل من جهة أنّ ما يأتي بالمستحب في مثل هذا الحال فإنّه يلزمه تفويت الوقت وتضيعه على الأجزاء الواجبة عمداً وإختياراً، فيكون بحكم من يأتي ببعض صلاته الواجبة خارج الوقت عن قصد وعمد.

ولا يقال: إنّما نصحح ذلك بحديث (من أدرك ركعة) فلا يضرّ حينئذٍ وقوع بعض الأجزاء الواجب خارج الوقت.

فإنّه أجيب عنه: أنّه لا عموم في الحديث حتى يشمل موارد التعجيز الإختياري والتأخير العمدي أيضاً فهذا الجزء الواجب الخارج عن الوقت متعمداً لإتيانه بالمستحبات التي أضرت بالواجبات لا يكون أداءً ولا قضاءً ولا برزخ بينهما حتى تكون عبادة ملففة بين الأداء والقضاء، فحينئذٍ يحكم عليه بالفساد، فتأمل.

مسألة: إذا أدرك من الوقت ركعة أو أزيد يجب ترك المستحبات محافظة على الوقت بقدر الإمكان، نعم في المقدار الذي لابّد من وقوعه خارج الوقت لا بأس بإتيان المستحبات.

أقول: تفريعاً لما مرّ، فإنّه لا يجوز تفويت الوقت وتضييعه إختياراً، فمن أجل المحافظة على الوقت ، فإنّه من أدرك ركعة منه لابّد أن يقتصر فيها على الواجبات وترك ما يكون مفوتاً له من المستحبات، نعم ما يقع خارج الوقت بعد أن يدرك ركعة من صلاته في الوقت يجوز له أن يأتي بالمستحبات، فإنّها تكون بمنزلة القضاء الذي يجوز أن يأتي به بالمستحبات أيضاً.

ارسال الأسئلة