ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤٠/١٢/٢٠ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
السیرة الذاتیة ◄

السیرة الذاتیة

النشاطات الثقافیّة و المشاریع الإجتماعیّة

أهالی الکاظمیة - طهران

بسم اللّه‏ الرحمن الرحيم

     الحمدللّه‏ ربّ العالمين بارئ الخلائق أجمعين والصلاة والسلام على خير خلقه في الانام محمد وآله الكرام .

     وبعد

     فلقد كان لأهالى مدينة الكاظمية المقدسة المتواجدين في طهران عاصمة ايران الإسلام عام 1390 هـ بعد تهجيرهم من البلدة الطيبةِ من العراق الجريح على يد الطغمة الفاسدة والزمرة العفلقية المقيتة حزب البعث الكافر ، كان لهم تجمع باسم موكب أهالي الكاظمية المقيمين في طهران في أيام رمضان المبارك ومحرم الحرام وصفر الخير في بعض مساجد العاصمة كسائر المواكب الحسينية .

     وفي عام 1400 هـ  بعد بذل الجُهود المتواصلة والعمل الدؤوب للإخوة من أبناء الكاظمية وتبرعات المحسنين الاخيار وأشراف سماحة آية اللّه‏ المرحوم السيد علي العلوي  قدس‏سره وأسكنه اللّه‏ فسيح جنانه ، اشتريت قطعة أرضٍ في شارع ناصر خسرو في قلب العاصمة قريباً من وزارة العدل بمساحة تتجاوز ألف متر مربع باسم حسينية أهالى الكاظمية المقيمين في المركز وموسسة خيرية وهي أولى حسينية وموسسة خيرية باسم أهالي الكاظمية أشتريت في ايران ، وبعد استلامها اجتمع الاخوة الكرام من ابناء الكاظمية من أهل الحلّ والعقد إنطلاقاً من قول مولانا أميرالمؤمنين  عليه‏السلام لولديه الحسن والحسين  عليهماالسلام لولديه الحسن والحسين  عليهماالسلام (وعليكما بنظم أمركما) اجتمعوا وأقرّوا نظاماً للموكب والحسينية وقد طبع وبموجبه تمّ إنتخاب أوّل هيئة امناء بصورة

علنية وبروحٍ وديّة وأخوية ، وبذلت الهيئة كلّ ما في وسعها لرفع مستوى الحسينية إلى المستوى المقصود وقد كانت برامجها مثل سائر الحسينيات المباركة تقام فيها الشائر الاسلامية من إقامة الحفلات الدينية والمجالس الاسبوعية لنشر المعارف والثقافة الاسلامية وإقامة المآتم الحسينية والسير على نهج الإسلام وخطّ الحسين  عليه‏السلام ، وهي لاتزال تعمل لحفظ الموازين الشرعيّة وأعلاء كلمة الإسلام العظيم ، فقد ربّت شباباً متحمسا يحمل بيدٍ القرآن وبالاخرى السلاح وخاضت المعارك في سوح القتال ضد النظام والبعثي الكافر ولتحرير العراق من براثن الاستعمار الغاشم وقد نال ثُلّة من خيرة شبابها وسام الشهادة في سبيل اللّه‏ وهم عند ربّهم يرزقون ، ولازالت في نشاطها التربوي والثقافي والجهادي مفخرة لأهالي الكاظمية وللّه‏ الحمد .


     وبعد رحلة المشرف العام السيد العلوي إلى جوار ربّه الكريم رجعت هيئة الامناء والمسئولون في الموكب والحسينية إلى سماحة آية اللّه‏ العظمى السيد النجفي المرعشي دام ظلّه وطلبت من سماحته تعيين ونصب السيد عادل العلوي المشرف العالم ومن المتولين وبرعايته وإشرافه إنتخبت هيئة امناء جديدة وشَكّل لجان لإدارة الموكب الحسيني والحسينية كما أسّس مكتبة عامة باسم الإمام موسى بن جعفر  عليه‏السلام عام 1407هـ .


     ولمّا كان الحسين  عليه‏السلام كما كتب على عرش اللّه‏ مصباح الهدى وسفينة النجاة ، وانما مصباح الهداية للسائين في دربه ، فهدىً للمتقين وهو القرآن الناطق وسفينة للمذنبين والتائبين ، والحسينيات سُلَّمُ هذه السفينة المباركة الّتي نجا من ركبها وغرق وهلك من

تخلّف عنها ، فالحسينيات الّتي هي فوق الميول والاتجاهات تُمثّل بكل وضوح معنى المصباح والسفينة الحسينية .

     ومن هذا المنطلق الحسيني برعاية السيد واشرافه ومؤازرة وجهود المؤمنين المخلصين وتبرعات المحسنين والمحسنات ـ جزاهم اللّه‏ خير الجزاء واجمل الثناء وأحسن العطاء ـ ونشكركم جميعاً : من تلك الطفلة الّتي قَدّمَتْ بيدها الطاهرة وبروحها الطيبة مأةَ ريالٍ (عشر تومانات) إلى ذلك المؤمن الحاج قدير زرچي المشهدي الذي قدّم في تعمير الحسينية وبناء مرافق جديدة ـ ريثما تتوسّع في مساحتها انشاء اللّه‏ تعالى ـ مليونين ريال (مأتين ألف تومان) ولازالت التبرعات والهمم العالية والسخاء الاسلامي


والكرم الحسيني ينصبّ والحمدللّه‏ .



نظام

موكب الكاظمية طهران

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على خاتم النبييّن وشفيع المذنبين أبي القاسم محمد، وعلى آله البررة الطاهرين لا سيّما مصباح الهدى وسفينة النجاة الذي خرج لإصلاح الدين وإستشهد على أيدي الظالمين ـ واللعن على أعداء الرسالة وأهل البيت أجمعين من السابقين واللاحقين إلى يوم الدين.

بسمه تعالى

الحمد لله الّذي إنتظمت الكائنات بإرادته، والصلاة والسلام على أنبيائه الّذين إصطفاهم لإصلاح حياة البشريّة بالنظام الأصلح، لا سيّما خاتم النبيين وسيّد المرسلين محمدٍ وآله الطاهرين، واللعن على أعدائهم أجمعين إلى يوم الدين.

وبعد: على بركة الله تعالى قد إجتمع المؤمنون من أبناء الكاظميّة الكرام المقيمين في المركز ـ طهران ـ وذالك ليلة (21) رمضان المبارك سنة (1400) هجريّة قمريّة لإنتخاب (7) من إخوانهم بإسم (هيئة الأمناء) لموكب الكاظميّة المقام في المركز، على أن يكون أحدهم المشرف العام وآخر رئيس الموكب والباقون الأعضاء، والجميع يقوم بإدارة شؤون الموكب.

ويستعد هؤلاء المؤمنون لإنتخاب هيئة أخرى لإدارة (مؤسسة خيريّة كاظمينيها).

وعليه قرّروا وضع نظام يشمل الموكب والمؤسسة يحترمه الجميع ويعمل على وفقه كلّ الأفراد بدون إستثناء.

ثمّ تُلى النظام المُعد لهذا الغرض على المجتمع كلّه، وكانت المادّة الأولى منه نفس هذا الإنتخاب، فوزعت البطاقات على الجميع في جوٍّ يسوده المحبة والوئام والهدوء والوقار والحريّة وبعد إملائها بأسماء المنتخبين جُمعت، وكانت النتيجة كما يلي:

1 ـ كاظم زحمتكش : بـ (273) صوت.

2 ـ السيّد هادي اللاجوردي، بـ (219) صوت.

3 ـ محمّد شهناء، بـ (164) صوت.

4 ـ الحاج حسين الترك ، بـ (130) صوت.

5 ـ السيّد علي العلوي ، بـ (126) صوت.

6 ـ الحاج رضا شركاء، بـ (109) صوت.

7 ـ كاظم المحلّاتي، بـ (104) صوت.

فكبّر الحاضرون لإنتخاب كل واحد من هؤلاء رضاءً وتأييداً للهيئة المباركة إن شاء الله تعالى.

وفي نفس الوقت عقدت الهيئة جلستها الأولى وعملت بالمادة الثانية من النظام، وهي أداء اليمين الشرعي، وصورته:  أقسم بالله العظيم أنّي لا أعمل إلّا لأجل رفع كلمة الإسلام، وحفظ كيان الموكب، وأبتعد عن الحزازات والأمور الشخصيّة فيما يتعلّق به.

ثمّ انتّخبت الأمين السيّد علي العلوي مشرفاً عاماً بإتفاق الآراء، وقدّمت له مستمسكاً كتبيّاً موقّعاً من قبل الجميع مع تصديق المشرف العام عليه وقبول المسؤولية.

وصورته بين يديك:

ثمّ أقرّت النظام بعد البحث وتبادل الآراء، وهو كما يلي:

1 ـ إنتخاب هيئة بإسم هيئة الأمناء تتكّون من سبعة أشخاص ينتخبون من قبل أكثريّة أصحاب الموكب بشرط أن يكون أحدهم روحانياً، ويُنتخب أحدُهم المشرف العام وأحدهم الرئيس:

2 ـ على هيئة الأمناء أداء اليمين الشرعي: وصورته:

أقسم بالله العظيم أنّي لا أعمل إلّا لأجل رفع كلمة الإسلام وحفظ كيان الموكب، وأبتعد عن الحزازات والأمور الشخصيّة فيما يتعلّق به، وإنتخاب المشرف العام والرئيس، وتقديم مستمسك موقّع من قبل هيئة الأمناء للمشرف العام والرئيس والتواقيع تصدّق من قبلهما.

3 ـ تكون العضويّة في هيئة الأمناء لمدّة (5) سنوات، وقابلة للتجديد.

4 ـ يجب على أفراد هيئة الأمناء أن تكون بعيدة عن الميول والإتجاهات الخاصّة، وتعمل لأجل توطيد أكران الموكب، وتكون على حياد تامّ.

5 ـ إذا حضر أربعة من الأمناء بما فيهم المشرف العام أو إحراز رضاه، وأبدوا الرأي في موضوع فعلى الباقين القبول والتنفيذ.

6 ـ يحق لأفراد الهيئة الإستنابة في الحالات الإضطرارية مع موافقة الأكثريّة على النائب.

7ـ هيئة الأمناء هي التي تعيّن لجان العمل ولا يحق لأيّ فرد من اللجان التدخّل في عمل اللجان الأخرى.

8 ـ الأعمال المقامة يلزم أن تحوز أكثريّة الآراء من قبل هيئة الأمناء.

9 ـ من قام بعمل يستوجب الأجرة، على الهيئة تعيين اجرته وأعطائها إيّاه.

10 ـ في حالات وقوع مشاكل أو سوء تفاهم على الهيئة الإجتماع للفصل، وحكمها نافذ وملزم.

11 ـ إذا فسد أحد رجالات هيئة الأمناء (لا سمح الله) يلزم على الباقين الإجتماع وتقرير مصيره بأكثريّة الآراء وعند إخراجه تلاحظ المادة (12).

12 ـ عند موت أحد أعضاء الهيئة أو عجزه عن العمل أو عدم كفايته بنظر الهيئة أو إستقالته، يحلّ محلّه منتخب من قبل الهيئة وإذا تقابلت الأصوات ثلاثة بثلاثة يأخذ رأي المستشار وهو راد ود الموكب.

12 ـ إذا كان المتوفّى أو العاجز أو المستقيل أو من ثبت عدم كفايته المشرف العام أو الرئيس بعمل بالمادة (12). ثم أنّ هيئة الأمناء هي التي تعيّن المشرف العام أو الرئيس من جديد.

14 ـ يجب أن يكون المشرف العام روحانيّاً مؤيّداً من قبل المرجع الأعلم الأشهر في طهران أو في قم، إلّا في الحالات الإستثنائيّة، فالتعيين على المرجع.

15 ـ يحق للمشرف العام أن يستنيب روحانيّاً أو من توافق عليه اليهئة بالإتفاق في حالات عدم حضوره الإضطراري.

16 ـ يشترط في الرئيس أن يكون من المقيمين الدائميين في طهران.

17 ـ يحق للرئيس أن ينتخب معاوناً دائميّاً مع موافقة الهيئة عليه.

18 ـ عند إختلاف المشرف العام مع الهيئة في مشروعيّة عمل أو عدم مشروعيّته بكون الأمر للمرجع.

19 ـ بما أنّ أرض الموكب (مؤسسة خيرية كاظينيها) واحدة يجب أن يكون في التوليّة شخصين حائزين على عضوية هيئة أمناء المؤسسة والموكب، وكذا تصميم البناء.

20 ـ الموكب معد لخدمة الجميع وكل الأفراد فيه سواسيّة مع المحافظة على النظام.

21 ـ عند تخلّف أحد الأفراد بسوء خلق أو عمل منافي للشرع أو عمل على نطاق حزبي وما أشبه ذلك مما يشين بسمعة الموكب، على كلّ فرد من أصحاب الموكب أن يخبر الهيئة كتبيّاً بذلك.

22 ـ على هيئة الأمناء أن تعمل على إرشاد وإصلاح المتخلّف، وإلّا تأخذ الإجراءآت اللازمة بحقّه، مع عدم إفشاء إسم المخبر وحفظ رسالته في محفظة سرّيّة عند الهيئة.

23 ـ يفتح حساب في البنك بتوقيعين أحدهما من الرئيس .

24 ـ هذا ما صوّتت عليه هيئة الأمناء وصدّقته بأكثريّة الآراء.

اللجان: الحسابات: الرئيس واحد الأعضاء.

الصندوق: الرئيس وعضو.

التنظيم: من (4) أشخاص.

الإ حتفالات: من (5) أشخاص.

التثقيف: من (4) أشخاص.

الولائم: من (12) شخص.

المقهى: من (5) أشخاص.

الكهرباء: من (3) أشخاص.

مستشار الهيئة في التعازي الرادود

اعداد وتنظيم وتحرير علي العلوي

21/9/1400

قد قرر الرئيس أن يكون معاونه، الأمين، كاظم زحمتكش ووافقت عليه هيئة الأمناء.

6/7/1359

بسمه تعالى

سماحة القائد الأعظم أما الأمّة المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى الإمام الخميني دام ظله أنّ موكب الكاظميّن القاطنين بطهران يعلنون عن إستعدادهم وتفانيهم القاطع عن الذبّ عن الإسلام والأمّة الإسلاميّة الإيرانية والدفاع المستميت عن الوطن الإسلامي الكبير بما فيه تحرير العراق من الزمرة الخائنة البعثيّة العفلقيّة الطائشة خذلهم الله.

نحن المعاودون بإنتظار أوامركم المطاعة.

وما النصر إلّا من عند الله.

إمام الجماعة

والمشرف العام لموكب الكاظمية في المركز

علي العلوي

17 ذ ق 1400 هـ