العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

أنه نساء الحسين(ع)من بعدمقتله قدجر منهمن الحجاب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ارجو من حضراتكم إن تتفضلون علينا بالاجابه على بعض الاستفسارات أنه ذكر في بعض الكتب لسيرة اهل البيت عليهم السلام مثلا في كتاب الإرشاد الشيخ المفيد وكتاب منتهى الامال أنه نساء الحسين عليه السلام من بعد مقتله قد جر منهمن الحجاب مثلا ذكر مصطلح (حواسر ) والبعض ذكر يجر منهن الثوب وتنازع عليه وتغلب فكيف ذلك وهل صحيح أنه كشف شعرهن ؟. جزاكم الله خير واطال الله في عمركم بحق الحسين الشهيد عليه السلام
 بسم الله الرحمن الرحيم
كان في عصر الأئمة عقائل الهاشميين يتحجبون بثلاث حجابات الأول كالمقنعة في يومنا هذا ثم على المقنعة برقع يغطي الرأس والوجه والصدر إلى السّرة تقريباً والثالث الحجاب الذي يستر كل البدن كالعباءة في يومنا هذا فالمراد من جرّ الحجاب هو الحجاب الثالث ولم يكشف شعورهن وإنّما كانت ناشرات الشعور والنشر عند العرب أن تفل الشعر المفتول لأنّه في حالة الفرح كان النسوة آنذاك يفتلن شعورهن كالقصايب في يومنا هذا وإذا اصيبن بمصيبة يفللن تلك الشعور المفتول علامة على مصيبتهن وهكذا فعلن عقائل بني هاشم يوم عاشوراء، فإنّهن فللن شعورهن في خيامهن عندما حلّت المصيبة العظمى شهادة سيد الشهداء وأهل بيته وأصحابه عليهم السلام وأخذن يلطمن على وجوهن وصدورهن (لاطمات) وهذا ما رأيته من عماتي عندما توفي جدّي المرحوم السيد حسين رحمه الله فإنهن جلسن حول جنازته في داخل البيت والنسوة حولهن وفللن شعورهن فصرن ناشرات الشعور ثم أخذن يلطمن الوجوه والصدور ولا زلت عندما أذكر تلك اللحظة العصيبة وكان عمري آنذاك تقريباً عشر سنوات فإن قلبي يعصرني وتنزل دموعي واليوم من هذا المنظر افتقل إلى عماتي في زينب الحوراء ومن حولها وهن ناشرات الشعور في خيمة الشهداء يلطمن الوجوه واصدور صارخات نافيات ناحبات السيرات ولا حول ولا قوة إلّا بالله العلي العظيم وسيعلم الين ظلموا آل محمد أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين.
لى المقنعة برقع يغطي الرأس والوجه والصدر إلى السّرة تقريباً والثالث الحجاب الذي يستر كل البدن كالعباءة في يومنا هذا فالمراد من جرّ الحجاب هو الحجاب الثالث ولم يكشف شعورهن وإنّما كانت ناشرات الشعور والنشر عند العرب أن تفل الشعر المفتول لأنّه في حالة الفرح كان النسوة آنذاك يفتلن شعورهن كالقصايب في يومنا هذا وإذا اصيبن بمصيبة يفللن تلك الشعور المفتول علامة على مصيبتهن وهكذا فعلن عقائل بني هاشم يوم عاشوراء، فإنّهن فللن شعورهن في خيامهن عندما حلّت المصيبة العظمى شهادة سيد الشهداء وأهل بيته وأصحابه عليهم السلام وأخذن يلطمن على وجوهن وصدورهن (لاطمات) وهذا ما رأيته من عماتي عندما توفي جدّي المرحوم السيد حسين رحمه الله فإنهن جلسن حول جنازته في داخل البيت والنسوة حولهن وفللن شعورهن فصرن ناشرات الشعور ثم أخذن يلطمن الوجوه والصدور ولا زلت عندما أذكر تلك اللحظة العصيبة وكان عمري آنذاك تقريباً عشر سنوات فإن قلبي يعصرني وتنزل دموعي واليوم من هذا المنظر افتقل إلى عماتي في زينب الحوراء ومن حولها وهن ناشرات الشعور في خيمة الشهداء يلطمن الوجوه واصدور صارخات نافيات ناحبات السيرات ولا حول ولا قوة إلّا بالله العلي العظيم وسيعلم الين ظلموا آل محمد أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين.
التاريخ: [١٤٤٠/٤/٤]     تصفح: [42]

ارسال الأسئلة