ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤١/١٢/٢٢ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

احدث الأسئلة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

ماهو المقصود من ألتقاط النبي(ص)في رواية الشيخ المفيد

السلام عليكم سماحة آية الله السيد عادل العلوي حفظه الله
سوال حول قارورة ام سلمة عليها السلام في رواية الشيخ المفيد ماهو المقصود من ألتقاط النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم للدم والإمام الحسين عليه السلام لم يقتل بعد ثانيا ما هو المستفاد من قوله في روايات كثيره التربة الحمراء الذي جاء بها جبريل عليه السلام
وما روي في ا لإ رشاد قال الشيخ المفيد : بإسنا د آخر عن أم سلمة رضي الله عنها أنها قالت : ( خرج رسول الله صلى عليه وله وسلم من عندنا ذات ليلة فغاب عنا طويلا ثم جا ء نا وهو أشعث ويده مضمومة فقلت : يا رسول الله مالي أراك شعثا مغبرا؟
فقال : أسري بي في هذا الوقت إلى موضع من العراق يقال له كربلاء فأ ر يت فيه مصرع الحسين ابني و جماعة من ولدي أهل بيتي فلم أزل ألقط دماء هم فها هي في يدي وبسطها إلي فقال : خذا يها فإذا هي شبه تراب أحمر فو ضعتها في قارورة وسددت رأسها و لسلام حتفظت بها

بسم الله الرحمن الرحیم

ربما من باب انعكاس نور دمائهم الزكية من العوالم الملكوتية كعالم الذّر على تربتهم ولما كان الدم أحمراً وفي عرش الله بإعتبار الأنوار الأربعة التي في العرش ومنها الأحمر وكل أحمر في الماديات صار من ذلك أحمراً فإنعكاس نور الدم الأحمر على التربة الكربلائية ومصرع سيد الشهداء عليه السلام مما جعل سيد المرسلين يجمع تلك التربة بيده والله العالم. وما ذكرته إجمال عشرات الصفحات والمحاضرات والله المستعان راجع كتابي على الموقع علوي نت (الإمام الحسين في عرش الله) ودمتم بخير.

التاريخ: [١٤٤١/١١/٢٩]     تصفح: [19]

ارسال الأسئلة