العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

احدث الأسئلة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

ما معنى اجازة مرشد او استاذ في تصرف ورد معين او ذكر يومي

السلام عليكم سماحة السيد
تبادر في ذهني سؤال :
ما معنى اجازة مرشد او استاذ في تصرف ورد معين او ذكر يومي مثلا الحي القيوم والله واسماء واوراد معينة بعدد معينة
اقصد لماذا ناخذ الاذن من الاستاذ او السيد فهو هو لديه اذن من الله تعالى او ما اقصده وكيلا ملكي ولا اريد الاستهزاء سماحتكم بل اريد معرفة لماذا ناخذ الاذن والاجازه من السيد او المرشد لنقوم مثلا بالسجدة اليونسية واذا فعلنا ذكر معين بدون اجازة او مرشد ماذا يخصل ولماذا توجد هذه القاعدة بالذات عالما ان الله تعالى ابوابه مفتوحة للجميع دون اجازه
الحقير لله العبد

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد سألت سيدنا الأستاذ آية الله العظمى السيد المرعشي النجفي قدس سره عن الإجازة في الأذكار والأوراد فقال قدس سره هذا ما ورد من الصدور أي هذا من علم الصدور صدور أولياء الله وليس من علم السطور وما يكتب في الكتب والرسائل ثم مع الإجازة من صاحب نفس تقواةي ومن أهل المعرفة فإنّ أكثر الذكر يكون أوقع في النفوس في تهذيبها وفي الصدور في شرحها وفي القلوب في اطمئنانها وبنظري الذكر كالثوب الأبيض النّقي الذي يلبسه الذاكر والإجازة بمنزلة العطر الذي يتعطر الثوب به فباب الله لاشك مفتوح للذاكرين وأنّه سبحانه يلبسهم لباس التقوى والإجازة من الأُستاذ وكأنما يعطر لك ثوب ولباس التقوى والله المستعان.

التاريخ: [١٤٤٢/١/٢٥]     تصفح: [18]

ارسال الأسئلة