العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

هل هذه الرواية صحيحة ارجوا التوضيح

السلام عليكم
ذكر رواية عمر بن شعيب،أبيه، عن جده، عن النبي صلى الله عليه وآله أن جبرئيل عليه السلام نزل عليه بهذا الدعاء من السماء، ونزل عليه ضاحكا مستبشرا فقال: السلام عليك يا محمد، قال: وعليك السلام يا جبرئيل، فقال: إن الله عز وجل بعث إليك بهدية، قال: وما تلك الهدية يا جبرئيل؟ قال: كلمات من كنوز العرش أكرمك الله بها، قال: وما هن يا جبرئيل؟ قال: قل: " يا من أظهر الجميل، وستر القبيح، يا من لم يؤاخذ بالجريرة، ولم يهتك الستر، يا عظيم العفو، يا حسن التجاوز يا واسع المغفرة، يا باسط اليدين بالرحمة، يا صاحب كل نجوى، ومنتهى كل شكوى، يا كريم الصفح، يا عظيم المن، يا مبتدئا بالنعم قبل استحقاقها، يا ربنا ويا سيدنا ويا مولانا، ويا غاية رغبتنا، أسألك يا الله أن لا تشوه خلقي بالنار ".
فقال رسول الله صلى الله عليه وآله لجبرئيل: ما ثواب هذه الكلمات،اذا قال العبد: " يا من أظهر الجميل وستر القبيح " ستره الله ورحمه في الدنيا وجمله في الآخرة، وستر الله عليه ألف ستر في الدنيا والآخرة وإذا قال: " يا من لم يؤاخذ بالجريرة ولم يهتك الستر " لم يحاسبه الله تعالى يوم القيامةالى اخر الرواية
1- هل رواية صحيحة
2- هل تعني ان اي ذنب فعله الانسان الله يستر عليه ولايفضحه حتى اذا لم يتوب ام هذا الدعاء له قبول اذا انسان تاب الله تعالي يستر عليه ام دعاء غير مقيد بتوبة بل مطلق ايالله يستر عليه مادام قرا هذا دعاء باخلا ص وهو عاصي ارجوا التوضيح

بسم الله الرحمن الرحيم

إعلم أنّ الفارق بين عَالم الدنيا وعالم الآخرة والقيامة هو أنّ الدنيا دار السّتر ويتجلّى ستر الله فيها فهو الستار ويظهر الجميل ويستر القبيح،ولكن في الآخرة يوم تُبلى السرائر ويوم الفضائح كما في الدعاء (إلهي لا تفضحني على رؤوس الأشهاد) وفي الحديث أيضاً أنّ الله يسِّر على عبده في دنياه إلى أن هو يهتك الحجاب عن نفسه بعد تكرار الذنب والإصرار عليه، ثم من لم يذنب علناً وكان عند الذنب خجلاً من الله كمن يستعمل العادة السّرية وهو متألم من ذلك فإنّ الشهوة غلبت عليه فيعلم أنه يذنب ولهذا بعد العمل يندم كثيراً ويبكي فهذا هو من التوبة وإن الله يتوب عليه ويستر عليه والله المستعان.

التاريخ: [١٤٤٢/٦/١٤]     تصفح: [26]

ارسال الأسئلة