العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

كيف الوصول الى مقام العرفان ؟

كيف الوصول الى مقام العرفان ؟.

بسم الله الرحمن الرحیم

من لطف الله علی عباده  أن  جعل العلم و الاخلاق  و العرفان و التّزکیة للانسان و للنفس الانسانیّة بما هو الانسان من دون ملاحظة الجانب الذکوري او الانوثي فکلّ واحد یمکنه ان یصل الی حقائق الولایة لله سواء الرجل او المرأة فإنّ الله یضرب للمجتمع الایماني بقوله :(یا ایّها الّذین آمنوا) اعم من الرجال او النّساء مثلا بمریم العذراء  (سلام الله علیها) کما يضرب للمجتمع الکافر مثلا بإمرة  فرعون اسیا (سلام الله علیها) و کذلك بفاطمة الزهراء (سلام الله علیها) سیّدة  نساء العالمین  من الاولین والآخرین  فی الدنیا و الآخرة  فإنّها خیر مثال و اسوة  وقدوة للبشریة جمعاء   حتّی صاحب الزّمان و قطب عالم الامکان  (علیه السلام  و عجّل الله فرجه) یقول : (ولي با بنت رسول الله اسوة) فیتاسی بامّه الزهراء (علیها السّلام) فهی اسوة الاسوة و حجّة الحجج فالطریق مفتوح فی السّیر  و السلوك لکلّ النّاس و کم عندنا من النساء من وصلن الی مقام الفناء في الله و البقاء به بعد طیهم  مدة من الزمن فی العرفان کنفیسة عروسة الامام الصادق (علیه السّلام)المدفونة بمصر و یبقی علی الانسان  أن یجاهد فی سبیل اللّه و أنّ الله سبحانه تکفّل بهدایته (و الّذین جاهدوا فینا لنهدیهم  سبلنا)  فالمفروض أن یکون الجهاد الاکبر خالصا لله لقوله (فینا)حتّی یخلص من نية الوصول الی المقامات العرفانیّة و إلّا مثل هذه النوایا تعدّ عند المقرّبین  من السیّئات و من الشّرك الخفی  (حسنات الابرار سیّئات المقرّبین) و اوّل السّیر  هو اتيان الواجبات و ترك المحرّمات و هو تقوی العام ثمّ یأتی دور تقوی الخاص و هو ترك  المکروهات و الشبهات فضلا عن المحرّمات ثمّ تقوی الخاص الخاص  و هو  ترك الحلال و فضلا عن الشبهات کما  ورد ذلك فی حدیث الامام الصادق (علیه السّلام)  في (مصباح الشریعة) فلا بد من الشریعة فی کلّ مراحل السیر و السلوك  سواء الطریقة او الحقیقة کما مثل هذه المباحث یحتاج الی (خضر) کما  یقال ایّ استاذ عارف فقد ورد فی الحدیث عن الامام زین العابدین (علیه السّلام)  : (هلك من لم له حکیم یرشده) فلا تکفي مطالعة الکتب العرفانیّة و حسب ان فیها شطحات اذ غیر المعصوم  غیر معصوم  و العرفان الصحیح کما فی حدیث الثّقلین  فی کتاب الله و العترة الهادیة و ما سواهما  و طلب الهدایة من غیرهما  مساوغ لانکارهما فعلیك بتلاوة القرآن خالصا و کثیرا فإنّ الله سیأخذ بیدك و یؤیّدك  و ینصرك (إن تنصروا اللّه ینصرکم و یثبّت اقدامکم) فی السّیر و السّلوك الی الله سبحانه  ولاتیأس من رحمة الله و رَوحه وأن في دهرك لله نفحات فتعرض لها و لا تعرض عنها  فاغتنم الاوقات المبارکة  للیالي الجمعة و لیالي القدر و الاماکن المقدسة کالمساجد و المشاهد الشریفة و علیك بالدّعاء  فسبحانه قال: (قل ما یعبأ بکم ربّی لولا دعائكم) فإنّ الدّعاء مفتاح کلّ صلاح و فلاح. وفّقکم الله لما فیه الخیر و السعادة و نسألکم الدعاء. (هذاالجواب کان ارتجالیّا من صمیم قلبي و معتقداتي)

التاريخ: [١٤٣٤/٢/١٧]     تصفح: [17372]

ارسال الأسئلة