العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

ماهو حكم الدال في مسألة اختلف فيها بين العلماء؟.

كثيرا ما يتعذر بعض الأخوة حينما يكون النقاش في مسألة (بعض المعممين ) بعلماء آخرين اختلفوا أو انفردوا برأيهم في مسألة ما ..
كآية العبوس , حيث يتعذرون (لهذا البعض ) بتفسير الشيخ مغنية و السيد الأمين بنزولها في النبي الأكرم صلى الله عليه و آله و سلم , فما نقول لهم ؟
بسم الله الرحمن الرحیم 

(وقولوا للناس حسنا) والقول الحسن هو القول الذي يدعمه المنطق الرصين والاستدلال المتين وهذا بخلاف القول الكريم .
فإنه فيه الكرم والعظة في النفس كما ورد في الحديث مع الوالدين ، (فقولا لهما قولا كريما) ، فإنه يقبل قول الوالدين حتى وإن لم يكن منطقيا مادام لم يخالف الشريعة المقدسة ، ثم ورد في الحديث عن الإمام الرضا عليه السلام : ان الله يبغض القيل والقال . كما ورد النهي عن الجدال وان من الأخلاق الكريمة أن تترك الجدال ولو كنت محقا ، فمثل هذه المباحث العلمية المفروض فيها التحقيق والتدقيق ويرجع فيها إلى أهل الخبرة ، وأما عامة المؤمنين فالمفروض أن تكون بينهم المودة والمحبة وأداء حقوق الأخوة التي تزيد عن سبعين حقا فهّلا تسأل عن حقوق الأخوة فهل أديتها بحق أخيك المؤمن فإنك سوف تسأل عنها يوم القيامة ولا تسأل عن آية العبوس فاحذروا خطوات الشيطان فإنه يلقى بينكم العداوة و البغضاء خطوة خطوة ومن أولى الخطوات الشيطانية مثل هذه المباحث الدينية فإنه بإسم الـدين والدفاع عنه يدخلكم في القيل والقال ثم البغض والشحناء حتى يصل الأمر أن يكفر بعضكم بعضا ويتفل بعضكم في وجه بعض كما ورد في روايات التمحيص قبل ظهور صاحب الأمر عجل الله تعالى فرجه ،والله يرى ويسمع (ألم تعلم أن الله يرى ويسمع قول التي تجادل زوجها) كما في سورة المجادلة أيهما أفضل الجدال أو تلاوة القرآن وذكر الله الحسن على كل حال ؟!
التاريخ: [١٤٣٤/٢/٢٥]     تصفح: [1423]

ارسال الأسئلة