Deprecated: __autoload() is deprecated, use spl_autoload_register() instead in /home/net25304/al-alawy.net/req_files/model/htmlpurifier-4.4.0/HTMLPurifier.autoload.php on line 17
الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1437 - 1438 هـ » خارج الأصول - 23 جمادى الأولى 1438 هـ - المختار من التفصيل النراقي والأخباري (71)
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
عناوین المحاضرات احدث ملفات العشوائیة الاکثر مشاهدة

■ الدروس الحوزوية (١١)
خارج الفقه
خارج الأصول
اللمعة الدمشقیة
رجال (١٥)
١٢٠- شرح التجرید (٢٢٢)
■ المحاضرات الثقافیّة
■ المحاضرات الأخلاقیة
■ المحاضرات العرفانیة
٨٦- نسمة السحر - رمضان ١٤٣٤ هـ (٥٨)
٨٧- خیر من ألف شهر (٤)
٨٩- شرح حدیث عنوان البصري (١١)
٩١- مناجاة الأرواح (٣٠)
٩٢- المعرفة الإلیهیة في لیلة القدر (١٤)
٦٥ - الطرق الی الله (٥)
٦٦ - الشباب في ضیافة الله (١)
٦٧ - یا رفیق من لا رفیق له (٧)
٦٨ - الدعاء في مدرسة الامام الحسین (١٠)
٦٩ - أسرار الحج والزیارة (٨)
٧٠ - الثبات (٢)
٧١ - مع الراغبین (٩)
٧٢ - شوقاَ إلیک (٣٠)
٧٣ - تلک آثارهم (٩)
٧٤ - شرح مناجات الشعبانیّة (٢٦)
٧٥ - في رحاب الزّیارة الرجبیّة (٢)
٧٦ - في رحاب شهر شعبان
٧٧ - العلم الالهامي (٦)
٧٨ - زیارة الامام الحسین (ع) في یوم العرفة (٥)
٧٩ - قد أفلح من زکّاها (٧)
٨٠ - أقرب الطرق الی الله (١)
٨١ - العرفان في مدرسة فاطمة الزهراء(س) (٢)
٨٢ - الصلح مع الله (٤)
٨٣ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ١ (٢٦)
٨٤ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٢ (١٩)
٨٥ - تفسیر سورة یوسف (ع) - ٣ (٢٧)
٨٨ - مقاطع - لطائف وفوائد (٢١٥)
٩٤- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٦هـ (١٤)
٩٥- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٧هـ (٣٠)
٩٦- ضیاء العاشقین (٢٥)
١٢٢ - شهود عاشوراء (٢)
١٢٣- نسمات رحمانیة - رمضان ١٤٣٨هـ (١٥)
١٢٤- القلب و ما أدرک ما القلب! رمضان ١٤٣٨ هـ (١٦)
١٢٨- في رحاب عاشوراء - قناة الفرات (٥)
١٢٩- کيف أکون عبداً لأمير المؤمنين علیه السلام (٣)
مهجة قلب الحسين عليه السلام وأصحابه - محرم الحرام ١٤٤٢ هـ (١٠)
■ المحاضرات العقائدیة
٠١- علي المیزان و الصراط المستقیم (٣)
٠٢- الحیاة عقیدة وجهاد (٥)
٠٣- شرح نهج البلاغة (٢٠)
٠٤- في رحاب المعاد (١٠)
٠٥- علي حبه جنة (٣)
٠٦- الإمام و الإمامة (٦)
٠٧- علم الإمام في ليلة القدر (٤)
٠٨- لیلة القدر، لیلة التقادیر الإلهیة (٣)
٠٩- عظمة لیلة القدر وما یستحب من الأعمال فیها (٣)
١٠- الحج قرآئة قرآنية (٢)
١١- الشوق الهائم في سیرة القائم عج (٢)
١٢- طاووسية الإمام المهدي عج (٢)
١٣- عصر الظهور و الدولة الكريمة (٢)
١٤- إزالة الشبهات عن فضائل الزيارات (١)
١٥- الغلو و الغلاة (٢)
١٦- تثبيت العقيدة و ردّ الشبهات (١)
١٧- الولاية التكوينيّة و التشريعيّة (٥)
١٨- ردّ شبهات الوهابيّة ١ (٢٥)
١٩- رد شبهات الوهابيّة ٢ (٢١)
٢٠- أجوبة الشبهات ١ (١٢)
٢١- أجوبة الشبهات ٢ (١٣)
٢٢- أجوبة الشبهات ٣ (١٠)
٢٣- تفسير زيارة عاشوراء ١- محرم ١٤٣١ هـ (١٥)
٢٤- تفسير زيارة عاشوراء ٢- محرم ١٤٣٢ هـ (٣٠)
٢٥- تفسير زيارة عاشوراء ٣- محرم ١٤٣٣ هـ (٢٧)
٢٦- تفسير زيارة عاشوراء ٤ - محرم ١٤٣٤ هـ (٢٨)
٢٧- تفسير زيارة عاشوراء ٥ - محرم ١٤٣٥ هـ (١٠)
٢٩- شرح وتفسیر زیارة عاشوراء ٦ - محرم ١٤٣٦ هـ (٢٣)
٣٠- الرحلة الحسینیة بهدایته ومصباحه وسفینته (١٤)
٣١- شمة من العرفان الإسلامي علی ضوء الثقلین (١٧)
٣٢- کمال المرأة ادواته ووسائله (٩)
١٢١ - وارث الانبیاء (٣)
■ المحاضرات التفسیریة
■ محرم الحرام
■ رمضان الکریم
■ القنوات الفضائیة و المراکز الإسلامیة (٧)
■ القصص الصوتیة (١٠٠)
■ أدعیة و زیارات (٢٤)
■ النعي و اللطمیات (٨)
■ المتفرقات (١٥)
■ مسجد علوی
■ محاضرات في أستراليا (٤)
■ مقاطع لبرامج التواصل الاجتماعي (١٠)
■ تشييع آية الله السيد عادل العلوي قدس سره (٦)

احدث ملفات

العشوائیة

الدروس الحوزوية » خارج الأصول » عام 1437 - 1438 هـ » خارج الأصول - 23 جمادى الأولى 1438 هـ - المختار من التفصيل النراقي والأخباري (71)

قم المقدسة - منتدی جبل عامل الإسلامي - سماحة آیة الله الأستاذ السید عادل العلوي (حفظه الله) - الساعة التاسعة صباحاً

المختار من التفصيل النراقي والأخباري

عطفاً على ما سبق: إنّ ما أورد على الفاضل النراقي في تفصيله كان قابلاً للنّقاش، ويبقى التفصيل على قوّته من عدم جريان الاستصحاب في الشبهات الحكمية، ولكن لابدّ من التفصيل في هذا المختار، بأنّه عدم جريان الاستصحاب في الشبهات الحكمية ليس مطلقاً أعم من الأحكام الإلزامية والأحكام الإباحية، كما ليس مطلقاً أعم من الأحكام التكليفية والأحكام الوضعية.

بيان ذلك: أمّا الأول: إنّما يقال بعدم جريان الاستصحاب في البهات الحكمية يختص بالأحكام الإلزامية من الوجوب كما في الأوامر أو الحرمة كما في النواهي، وأمّا غير الحكم الإلزامي كالمباح فلا مانع من جريان الاستصحاب فيه، ولا يعارضه عدم جعل الإباحة والسّر في ذلك: أنّ الإباحة على الأصل ولا تحتاج إلى الجعل الشرعي، لأنّ الأشياء كلها في صدر الإسلام على الإباحة ما لم يدل دليل على الإلزام الوجوبي أو الزام الحرمة، ويدل على أصالة الإباحة والحلية والطهارة ونحوها ما ورد في جملة من الأخبار عن الأئمة الأطهار عليهم السلام كقولهم (استكتوا عمّا سكت الله عنه) وقولهم عليهم السلام: (كلّ ما حجب الله علمه عن العباد فهو موضوع عنهم) كما مرّ، وكذلك قولهم عليهم السلام (إنّما هلك الناس لكثرة سؤالهم) (البحار: 22: 31).

فما (هذه الروايات ونحوها) أنّ الأشياء على الإباحة، ما لم يرد أمر أو نهي خاص من قبل الشارع المقدس.

فضلاً على أنّ الشريعة إنّما شرعت للبعث إلى شيء أو النهي عن شيء، وليس لبيان المباحات، فتأمل.

فلا مجال لإستصحاب عدم جعل الإباحة، لأنّ الإباحة حسب هذه النصوص متيقنة الوجود، وإذا شك في بقاءها.

فإنّه يجري إستصحاب بقاء الإباحة بلا معارض، بل في الواقع يكون استصحاب عدم جعل الحرمة موافقاً له في النتيجة.

فعدم جعل الحرمة بعبارة أخرى أصالة الإباحة، والعكس بالعكس، فتأمل.

وأمّا الثاني: فإنما يقال بالتفصيل وعدم جريان الاستصحاب في الشبهات الحكمية الإلزامية في الأحكام التكليفية، وإلّا فلا مانع من جريانه في الشبهات الحكمية في الأحكام الوضعية كالطهارة من الخبث والحدث.

بيان ذلك: إذا شك في انفعال الماء العالي بملاقاته النجاسة السافلة، فإنّه تجري استصحاب الطهارة ، ولا يعارضه استصحاب عدم جعل الطهارة، لأنّ الطهارة تطير ومثل الإباحة، فهي بالأصالة في صدر الإسلام، فلا تحتاج إلى الجعل الشرعي، بل الأشياء كلّها على الطهارة، ما لم تعتبر النجاسة فيها من قبل تشريع الشارع المقدس.

ويؤيد هذا المعنى: أنّ الطهارة بحقيقتها بحسب الصدق العرفي كون الشيء باقياً على طبيعته الأولى، والنجاسة والقذارة إنّما هما شيء زائد يحتاج إلى جعل من قبل الشارع.

وكما في الإباحة يلزم أن يكون استصحاب عدم جعل النجاسة يعاضد استصحاب بقاء الطهارة، والعكس بالعكس.

هذا في الخبث وكذلك الأمر في الحدث بلا مانع من جريان استصحاب الطهارة من الحدث، فلو شككت في بقائها بعد خروج المذي مثلاً فإنّه نستصحب الطهارة المتيقنة، ولا يعارضه استصحاب عدم جعل الطهارة، لأنّ نقض اليقين الاول هو الذي يحتاج إلى الجعل، وأمّا الطهارة المجعولة، فهي الوضوء الذي عبارة عن الغسلتين والمسحتين، وقد أتى بهما المكلف، فهي باقية بحالها، ما لم يصدر منه ما جعله الشارع ناقضاً لها كالبول، كما يكون استصحاب عدم جعل المذي ناقضاً موافق لاستصحاب بقاء الطهارة.

فالقول بالتفصيل في عدم جريان الاستصحاب في الشبهات الحكمية أقرب إلى الصواب فلا ينكر جريان الاستصحاب بالشبهات الحكمية مطلقاً كما عليه الفاضل والأخباريون، ولا يقال به مطلقاً كما عليه بعض الأعلام، بل التفصيل بين الأحكام الإلزامية التكليفية فلا يجري الاستصحاب في الشبهات الحكمية وبين الأحكام الإباحية والوضعية، فإنّها كالموضوعات الخارجية يجري فيها الاستصحاب كما هو المختار.

 

ارسال الأسئلة